عـاجـل: رويترز عن مصدر أوروبي: فرنسا وجهت دعوات لعقد قمة في 11 من هذا الشهر للمجموعة الدولية لدعم لبنان

احتراق 2400 سيارة بفرنسا وبريطانيا برأس السنة

الحريق اندلع في مرآب متعدد الطوابق بمدينة ليفربول بشمال غرب إنجلترا (رويترز)
الحريق اندلع في مرآب متعدد الطوابق بمدينة ليفربول بشمال غرب إنجلترا (رويترز)

أسفرت أعمال الشغب التي شهدتها فرنسا عن إحراق 1031 سيارة واعتقال 510 مشتبه به، كما دمر حريق في بريطانيا 1400 سيارة في مرآب متعدد الطوابق بمدينة ليفربول بشمال غرب إنجلترا ليلة رأس السنة.

ونغّصت أعمال الشغب أجواء الاحتفالات في شامينيي سور مارن، الضاحية الشرقية لباريس، حيث تعرض شرطيان لضرب مبرّح على أيدي حشد كبير كان يشارك في حفلة بمناسبة العام الجديد.

ودان الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون في تغريدة على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" الاعتداء الجبان والمجرم على الشرطيين اللذين كانا يؤديان واجبهما"، متوعدا المعتدين بأنهم سوف يتم العثور عليهم واعتقالهم.

ونشرت السلطات حوالي 140 ألف عنصر أمن وطوارئ في عموم أنحاء البلاد لضمان سلامة المحتفلين بحلول العام الجديد، ولا تزال فرنسا في حالة إنذار من تهديد مسلح مستمر منذ موجة الهجمات التي حصدت منذ 2015 أرواح 241 شخصا.

وفي بريطانيا أجبر حريق مئات الأشخاص على قضاء ليلة رأس السنة في ملاجئ مؤقتة، وذلك بعد انصهار جزء من الأرضية الخرسانية للمبنى المؤلف من سبعة طوابق مما جعله غير مستقر.

وقالت الشرطة إن كل السيارات التي كانت بالمرآب وعددها 1400 دمرت، وتبلغ الطاقة القصوى للمرآب 1600 سيارة. وكثير ممن احترقت سيارتهم كانوا في زيارة للمدينة لحضور عرض دولي للخيول.

ونقلت الإذاعة البريطانية عن شرطة مقاطعة ميرزيسايد قولها في بيان إن التحقيقات الأولية تشير إلى أن حريقا عرضيا اندلع في إحدى السيارات امتد إلى السيارات الأخرى في المرآب.

ويقع المرآب الذي اندلع فيه الحريق بالقرب من ساحة إيكو أرينا التي كان سيجري فيها عرض دولي للخيول بعد ساعات قليلة من اندلاع الحريق، إلا أن السلطات أجبرت على نقل الخيول من الساحة من أجل حمياتهم، كما قامت بإلغاء العرض.

المصدر : وكالات