خامنئي ينتقد السعودية بمؤتمر البرلمانات الإسلامية

A handout picture made available by the Supreme leader official website shows Iranian supreme leader Ayatollah Ali Khamenei during a meeting with governments in Tehran, Iran, 14 June 2016. According to reports, Khamenei has warned US presidential candidates to not put teh nuclear deal at risk. EPA/IRANIAN SUPREME LEADER OFFICE / HANDOUT
خامنئي يرى أن هناك "مؤامرة صمت" على القضية الفلسطينية (الأوروبية-أرشيف)

اتهم المرشد الأعلى للجمهورية الإيرانية علي خامنئي السعودية بخيانة العالم الإسلامي بتقديمها الدعم للولايات المتحدة وإسرائيل بحسب قوله، وذلك في كلمته بمؤتمر اتحاد البرلمانات الإسلامية في طهران الذي ركز على قضيتي القدس وفلسطين.

وقال خامنئي إن القضية الفلسطينية أهم قضية في العالم الإسلامي ويجري تجاهلها "بمؤامرة الصمت المتبعة ضدها"، وأضاف أن القدس هي عاصمة فلسطين، وفلسطين دولة ذات تاريخ تمتد من البحر إلى النهر.

من ناحية أخرى، دعا الزعيم الإيراني العالم الإسلامي إلى عدم إغفال شؤون اليمن والبحرين، وطالب بالعمل على حل الأزمة في كلا البلدين.

وقد بدأت اليوم الثلاثاء أعمال مؤتمر اتحاد البرلمانات الإسلامية التابع لمنظمة التعاون الإسلامي بدورته الثالثة عشرة في العاصمة الإيرانية، وتستمر يومين بمشاركة رؤساء برلمانات الدول الإسلامية.

وقال الرئيس الإيراني حسن روحاني في كلمته بافتتاح المؤتمر إن هناك مؤامرة جديدة ضد القدس وفلسطين، وإن الخطوة الأميركية بحق القدس نقض لكل القوانين الدولية.

ورأى روحاني أن انتشار ظاهرة الإرهاب في المنطقة أدى إلى انحراف البوصلة عن القدس وفلسطين، ودعا إلى تعزيز الوحدة الفلسطينية لمواجهة المخاطر التي تستهدف البلد.

وكانت لجنة القدس التابعة لاتحاد البرلمانات الإسلامية قد عقدت اجتماعا في طهران الشهر الماضي، اعتبرت فيه قرار الرئيس الأميركي دونالد ترمب في السادس من ديسمبر/كانون الأول الماضي الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل باطلا ولاغيا واعتداء على حقوق الشعب الفلسطيني.

وطالبت اللجنة جميع الدول بالاعتراف بدولة فلسطين، ودعت الأمم المتحدة إلى اتخاذ الإجراءات اللازمة حتى تنال فلسطين العضوية الكاملة في المنظمة الدولية.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

ما الفرق بين رام الله والقدس؟ كان هذا سؤال الضابط المصري الذي كان يوجه فنانين وإعلاميين لتمرير قرار الرئيس الأميركي دونالد ترمب، وربما يختصر حرب الأولويات العربية.

9/1/2018

قالت صحيفة نيويورك تايمز إن رد الفعل في العالم العربي على إعلان الرئيس الأميركي الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل لم يتعد حتى اليوم إبداء الحزن والاستسلام بدلا من الغضب والتهديد.

7/1/2018
المزيد من سياسي
الأكثر قراءة