روسيا: بناء المستوطنات بالضفة الغربية يقوض السلام

فلسطين- الضفة الغربية-نابلس يناير 2018- عملية البناء والتوسيع داخل المستوطنات لم تتوقف نهائيا- عمليات بناء داخل مستوطن جيلو المقامة على اراضي الفلسطينيين قرب مدينة القدس- تصوير عاطف دغلس- الجزيرة نت6.jpg
إسرائيل وافقت قبل أيام على بناء أكثر من 1100 وحدة استيطانية جديدة في الضفة الغربية (الجزيرة)

قالت وزارة الخارجية الروسية إن بناء المستوطنات الإسرائيلية الجديدة في الضفة الغربية لا يساعد في محادثات السلام بين الإسرائيليين والفلسطينيين.

وجاء في بيان صدر عن الوزارة ونشر على موقعها في الإنترنت "نعتقد أن مثل هذا الخط الإسرائيلي لا يساعد في خلق ظروف لتنظيم المحادثات المباشرة بين الإسرائيليين والفلسطينيين التي من الضروري في إطارها إيجاد حل في جميع القضايا للوضع النهائي"، حسب ما ذكرت اليوم السبت وكالة سبوتنيك.

وأكدت الخارجية الروسية عدم شرعية السياسة الإسرائيلية الهادفة لبناء المساكن في الأراضي الفلسطينية بما فيها القدس الشرقية.

وأضاف البيان أن من الواضح أيضا أن مواصلة إسرائيل لبناء المستوطنات يقوض آفاق حل النزاع الفلسطيني الإسرائيلي على أساس حل الدولتين ويقلل من فرص تحقيق السلام الثابت والعادل في الشرق الأوسط.

وكانت منظمة "السلام الآن" الإسرائيلية المناهضة للاستيطان أعلنت في 11 يناير/كانون الثاني الجاري أن إسرائيل وافقت على بناء أكثر من 1100 وحدة استيطانية جديدة في الضفة الغربية.

يشار إلى أن البناء الاستيطاني في الضفة الغربية من العقبات لتسوية النزاع الفلسطيني الإسرائيلي.

وفي الشهر الماضي، طالب مجلس الأمن الدولي في قرارٍ له إسرائيلَ بوقف بناء المستوطنات في الأراضي الفلسطينية المحتلة.

المصدر : الألمانية

حول هذه القصة

مؤتمر صائب عريقات

قال كبير المفاوضين الفلسطينيين صائب عريقات إنه تم تشكيل لجنة روسية فلسطينية خلال زيارته لموسكو لدعم مفاوضات السلام في ظل المحاولات الإسرائيلية لعرقلتها من خلال المضي قدما في عمليات الاستيطان.

Published On 24/8/2013
المزيد من سياسي
الأكثر قراءة