فرنسا توفد مبعوثا لمتابعة أزمة الخليج

بوزونسونو مع ولي العهد السعودي السابق محمد بن نايف في باريس عام 2013  (الأوروبية)
بوزونسونو مع ولي العهد السعودي السابق محمد بن نايف في باريس عام 2013 (الأوروبية)

يتوجه المستشار الدبلوماسي للحكومة الفرنسية برتران بوزونسونو إلى الخليج قريبا، وذلك في إطار تحرك دبلوماسي لدعم المساعي الرامية لسوية الأزمة الخليجية.

وقالت الخارجية الفرنسية في بيان إن جولة بوزونسونو، سفير فرنسا الأسبق في قطر والسعودية، ترمي إلى تقييم الأوضاع لإيجاد السبل الملائمة لدعم الوساطة القائمة من أجل حل الأزمة الخليجية.

وأضافت أن الخطوة تهدف إلى البحث عن سبل لتخفيف التوتر والمساعدة على حل الأزمة القائمة منذ ثلاثة أشهر. وكانت وسائل إعلام فرنسية تحدثت عن تعيين بوزونسونو مبعوثا خاصا لفرنسا إلى منطقة الخليج.

وقبل أيام، أجرى وزير الخارجية القطري الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني مباحثات مع نظيره الفرنسي جان إيف لودريان خلال زيارة الأخير لـ الدوحة، تناولت مستجدات الأزمة الخليجية وجهود الوساطة التي تقوم بها الكويت لحل الأزمة التي اندلعت عقب إعلان كل من السعودية والإمارات والبحرين ومصر في الخامس من يونيو/حزيران الماضي قطع علاقاتها مع قطر ومحاصرتها.

وكان لودريان زار الدوحة منتصف يوليو/تموز الماضي ضمن جولة خليجية، وقال إن بلاده تدعم الحوار بين أطراف الأزمة، وتريد أن تكون داعما للوساطة الكويتية. وأكد الرئيس الفرنسي إمانويل ماكرون على موقف باريس بضرورة حل الأزمة من خلال الحوار.

المصدر : الجزيرة