غارة أميركية ترد على هجوم بكابل وتقتل مدنيين

القوات الخاصة الأفغانية تنتشر بمحيط مطار كابل بعد هجوم أمس الأربعاء (رويترز)
القوات الخاصة الأفغانية تنتشر بمحيط مطار كابل بعد هجوم أمس الأربعاء (رويترز)
أعلن حلف شمال الأطلسي (ناتو) أن غارة أميركية على كابل أسفرت أمس الأربعاء عن سقوط ضحايا، وذلك ردا على هجوم استهدف مطار كابل الدولي عقب وصول وزير الدفاع الأميركي جيمس ماتيس والأمين العام للناتو ينس ستولتنبرغ.

وقالت مهمة الدعم الحازم التي يقودها الناتو في أفغانستان إن طائرات أميركية نفذت غارة جوية لدعم قوات خاصة أفغانية تقاتل المهاجمين الذين أصابوا مطار كابل، لكن أحد صواريخها أصيب بخلل، مما "تسبب في العديد من الخسائر البشرية بين المدنيين"، وفقا لبيان المهمة.

وقال بيان للناتو صباح الأربعاء إن ستولتنبرغ وماتيس يقومان بزيارة لكابل لم يعلن عنها من قبل، حيث اجتمعا مع الرئيس الأفغاني أشرف غني والرئيس التنفيذي عبد الله عبد الله، فضلا عن مسؤولين رفيعي المستوى وقادة وجنود أميركيين وأعضاء مهمة "الدعم الحازم" من أجل تدريب القوات الأفغانية.

وقال مراسل الجزيرة أمس إن مهاجمين "انتحاريين" أرادوا اقتحام مسجد للشيعة شرقي كابل، وعندما علمت الشرطة بالأمر تراجعوا عن الهجوم وتحصنوا في منزل قرب مطار كابل الدولي وقصفوه بصاروخين، مما أدى إلى مقتل امرأة وإصابة طفلين بجروح.

المصدر : الجزيرة + وكالات