نتنياهو وزوجته قد يواجهان لائحة اتهامات بالفساد

نتنياهو وسارة في احتفالية بالقدس المحتلة (رويترز)
نتنياهو وسارة في احتفالية بالقدس المحتلة (رويترز)
أفادت وسائل إعلام إسرائيلية أن ثمة اتجاها لتقديم لائحة اتهامات بالفساد بحق رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو وزوجته سارة، إثر ظهور أدلة على ارتكابهما مخالفات.

ونقلا عن مصدر قضائي لم تحدد هويته، ذكرت الإذاعة العامة اليوم السبت أن "هناك أدلة راسخة تبرر تقديم لائحة اتهام ضد نتنياهو في الملف المعروف بملف 2000، والذي يشتبه فيه أن رئيس الوزراء عقد صفقة رشى مع ناشر صحيفة يديعوت أحرونوت أرنون موزيس".

واعتبر المصدر القضائي أنه "كان من الممكن تقديم لائحة اتهام ضد نتنياهو في هذا الملف قبل أشهر عديدة".

وبدأت الشرطة قبل أشهر تحقيقا مع نتنياهو بشبهة الفساد، إلا أن المستشار القضائي للحكومة أفيخاي ماندلبليت لم يقرر حتى الآن إن كان سيقدم لائحة اتهام بحقه أم لا.

ووفق وسائل إعلام إسرائيلية، فإن رئيس الوزراء عقد لقاءات مع ناشر صحيفة يديعوت أحرونوت، وبحث معه الحصول على تغطية إعلامية إيجابية لصالح نتنياهو، مقابل الحد من نفوذ صحيفة "إسرائيل اليوم" المنافسة.

لائحة اتهام
بدورها، ذكرت القناة الثانية بالتلفزيون الإسرائيلي مساء أمس أن المستشار القضائي للحكومة سيعلن تقديم لائحة اتهام ضد سارة نتنياهو خلال عشرة أيام. وأضافت أن اللائحة ستتضمن شبهات في أربع قضايا مختلفة تتعلق جميعها بإساءة استخدام الأموال العامة لأهداف شخصية.

وأوضحت القناة أن القضية الأولى تتعلق بتشغيل "فني كهرباء" في منزل رئيس الوزراء دون نشر مناقصة، والثانية بخصوص بتشغيل عامل في منزل نتنياهو وسارة للعناية بوالدها على نفقة الحكومة.

وتتعلق القضية الثالثة بشراء أثاث للمنزل الرسمي لرئيس الوزراء ثم نقله إلى منزل العائلة الخاص، بينما تتعلق الرابعة بشراء كميات من الطعام من مطاعم لمنزل نتنياهو.

ونفى نتنياهو في أكثر من مناسبة صحة شبهات الفساد المتداولة بحقه وزوجته. وكانت الشرطة قد حققت خلال الأشهر القليلة الماضية مع سارة مرات عديدة.

المصدر : وكالة الأناضول