أردوغان: تصريحات البارزاني عن استفتاء كردستان خاطئة

أردوغان أكد أن تركيا ستعلن موقفها بشأن الاستفتاء على استقلال كردستان يوم 22 من الشهر الجاري (رويترز-أرشيف)
أردوغان أكد أن تركيا ستعلن موقفها بشأن الاستفتاء على استقلال كردستان يوم 22 من الشهر الجاري (رويترز-أرشيف)

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إن تصريحات رئيس إقليم كردستان العراق مسعود البارزاني بشأن استفتاء كردستان خاطئة.

وأضاف أردوغان في حديث لقناة محلية أن أنقرة ستعلن قرارها بشأن الاستفتاء في 22 من الشهر الجاري. وكان البارزاني قد تعهد بإجراء استفتاء الانفصال عن العراق في 25 من الشهر الجاري، رغم رفض بغداد ودول الجوار.

كما اعتبر رئيس الوزراء التركي بن علي يلدرم أن قرار الإقليم إجراء استفتاء على استقلاله يعد خطوة خاطئة من الأساس، وأشار في اتصال هاتفي مع نظيره العراقي حيدر العبادي إلى ضرورة العمل المشترك بين البلدين لمنعه.

من جهته أكد رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي أن استفتاء كردستان مخالف لدستور العراق، وأن حكومته ستبذل كل الجهود لإلغائه، ولن تعترف بهذا الاستفتاء، موضحا أن بلاده ستتعاون مع تركيا في هذا الإطار.

وقد أعلن المكتب الإعلامي لرئيس الوزراء العراقي أن حيدر العبادي تلقى اتصالا هاتفيا من يلدرم الذي أكد موقف تركيا الداعم للخطوات التي اتخذتها وستتخذها حكومة بغداد فيما يتعلق "برفض استفتاء إقليم كردستان، للحفاظ على وحدة العراق والتصدي لمحاولات العبث باستقراره".

وقال البيان إن العبادي أكد "حزم الحكومة وإصرارها على اتخاذ كل الخطوات والإجراءات القانونية التي تحمي وحدة العراق وسلامة أبنائه جميعا وتعزز الإنجازات التي حققتها هذه الوحدة".

وأضاف البيان أن العبادي شدد على "أهمية تعزيز الوحدة الوطنية والحوار الجاد لحل كل الخلافات وفقا للدستور الذي صوت عليه أبناء الشعب العراقي".

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

اعتقلت قوات الشرطة المصرية العشرات من أسر المختفين قسريا إثر محاولتها مقابلة أعضاء بمجلس الشعب، بينما رصد تقرير حقوقي مصري تصاعد حالات الاختفاء القسري منذ انقلاب الثالث من يوليو/تموز 2013.

29/8/2016

عزز حكم نهائي أصدرته المحكمة الإدارية العليا، يلزم السلطات بإجلاء مصير مواطنة مختفية قسريا منذ أبريل/نيسان 2014؛ آمال أهالي وذوي مختفين قسريا في الكشف عن مصير ذويهم ومعرفة أماكن احتجازهم.

6/7/2017

أفادت منظمة “هيومن رايتس ووتش” أن ضباطا وأفراد شرطة مصريين يعذبون المعتقلين السياسيين بشكل ممنهج، وأن مئات الأشخاص تعرضوا للإخفاء القسري، وسط تركيز أميركي كبير على وضع حقوق الإنسان بمصر.

6/9/2017

قالت منظمة “هيومن رايتس ووتش” إن ضباطا وأفراد شرطة في مصر يعذبون المعتقلين السياسيين بشكل ممنهج، وإن مئات الأشخاص تعرضوا للإخفاء القسري ما “يشكل على الأرجح جريمة ضد الإنسانية”.

6/9/2017
المزيد من سياسي
الأكثر قراءة