المكسيك: إسرائيل تشارك بتنمية أميركا الوسطى

الرئيس المكسيكي (يمين) استقبل رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو أمس الخميس (غيتي)
الرئيس المكسيكي (يمين) استقبل رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو أمس الخميس (غيتي)

قال الرئيس المكسيكي إنريكي بينا نييتو أمس الخميس إن بلاده وإسرائيل اتفقتا مؤخرا على تحديث اتفاقيتهما الموقعة حول التجارة الحرة، مضيفا أن المكسيك قبلت عرضا من تل أبيب لمساعدتها والولايات المتحدة في تنمية أميركا الوسطى.

وجاءت تصريحات نييتو خلال حديث في مؤتمر صحفي مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو الذي زار المكسيك ضمن جولة بأميركا اللاتينية.

وشملت الجولة حتى الآن الأرجنتين وكولومبيا والمكسيك، وتعتبر الأولى من نوعها لرئيس حكومة إسرائيلي.

وقد شكلت الأرجنتين أول محطة في جولة نتنياهو، حيث زارها الاثنين الماضي وسط إجراءات أمنية مشددة. وتعتبر الزيارة التي استمرت يومين فرصة لتعزيز العلاقات التجارية بين البلدين.

وقد أشاد نتنياهو بجهود رئيس الأرجنتين ماوريسيو ماكري في حل قضية تفجير مركز يهودي في العاصمة بوينس إيرس عام 1994، وهو ما أسفر عن مقتل 85 شخصا.

ولم يحلّ لغز التفجير بعد رغم أن المحاكم الأرجنتينية ألقت باللوم على إيران. وأشاد نتنياهو خلال حديثه مع زعماء يهود بالأرجنتين بما سماه تصميم الرئيس ماكري "على التوصل إلى المذنبين".

يُشار إلى أن الأرجنتين تضم أكبر وجود لليهود بأميركا اللاتينية، حيث يقدر عدد يهودها بثلاثمة ألف نسمة.

المصدر : وكالات