أنصار انفصال كتالونيا يتظاهرون غدا تأييد لإجراء الاستفتاء

إسبان يتظاهرون خارج صحيفة كتالونية داهمها الأمن للاشتباه فيها بطباعة أوراق للاستفتاء على انفصال الإقليم (الفرنسية)
إسبان يتظاهرون خارج صحيفة كتالونية داهمها الأمن للاشتباه فيها بطباعة أوراق للاستفتاء على انفصال الإقليم (الفرنسية)
يتوقع خروج مئات الآلاف من أبناء إقليم كتالونيا إلى شوارع مدينة برشلونة غدا الاثنين في تجمع يأمل منظموه أن يصبح استعراضا لتأييد انفصال الإقليم، وذلك بعدما أصدرت المحكمة الدستورية الإسبانية الخميس الماضي قرارا بوقف قانون الاستفتاء على تقرير مصير كتالونيا.

ويحل غدا الاثنين العيد الوطني لكتالونيا في ذكرى سقوط برشلونة بأيدي الإسبان في العام 1714، وكثيرا ما يستغل النشطاء المناسبة للتعبير عن مطالبتهم بدولة مستقلة، إذ ينتقل المتظاهرون في حافلات من قرى بالمنطقة إلى برشلونة، ويستقطب هذا الاحتفال السنوي منذ العام 2012 ما بين نصف مليون و1.8 مليون مشارك.

وقالت جمعية مدنية تسمى الجمعية الوطنية الكتالونية إن قرابة أربعمئة ألف شخص وقعوا عريضة يعلنون فيها مشاركتهم في مظاهرة الاثنين، وقد جهزت قرابة 1800 حافلة لنقل المشاركين إلى برشلونة من مختلف مناطق إقليم كتالونيا الذي يعيش فيه 7.6 ملايين نسمة.

مخالفة الدستور
وتصاعد الخلاف بين مدريد وسلطات كتالونيا منذ أن قضت المحكمة الدستورية بتعليق الاستفتاء المقرر في الأول من أكتوبر/تشرين الأول المقبل بعد طعن قضائي قدمه رئيس الوزراء ماريانو راخوي.

وتقول الحكومة إن الاستفتاء يخالف الدستور الذي ينص على أن إسبانيا غير قابلة للتقسيم.

رئيس حكومة إقليم كتالونيا دعا إلى التظاهر بكثافة في برشلونة لإبداء التأييد لإجراء استفتاء انفصال الإقليم (رويترز)

وحث رئيس الحكومة الإقليمية في كتالونيا كارلاس بوتشديمونت أنصار انفصال الإقليم على النزول للشوارع بكثافة لإظهار التأييد للاستفتاء، وذلك بعدما جدد أمس عزمه على إجراء الاستفتاء رغم حكم المحكمة الدستورية.

بالمقابل، حث راخوي الموظفين ورؤساء البلديات في كتالونيا على الالتزام بقانون البلاد، ووقف أي استعدادات للاستفتاء في الأسابيع الثلاثة المقبلة.

تفتيش مطابع
وباشرت الشرطة تفتيش دور طباعة في كتالونيا يشتبه فيها بأنها تطبع أوراق تصويت للاستفتاء المزمع تنظيمه، وداهم الحرس المدني الإسباني الجمعة صحيفة "أل فايينك" بمدينة فالس في كتالونيا بعد الاشتباه فيها بطباعة بطاقات متعلقة بالاستفتاء.

وأعلنت النيابة العامة الإسبانية في وقت سابق أنها ستباشر ملاحقات قضائية لقادة إقليم كتالونيا الذين دعوا إلى استفتاء على تقرير مصير الإقليم، وأكد المدعي العام الإسباني خوسيه مانويل مازا أن الأوامر ستصدر للشرطة القضائية بمصادرة المعدات الانتخابية التي جهزت لهذا الاستفتاء غير القانوني، على حد قوله.

المصدر : وكالات