روسيا تنتقد توسيع العقوبات الأوروبية

Russian Foreign Minister Sergei Lavrov and European Union foreign policy chief Federica Mogherini address a joint news conference after their meeting in Brussels, Belgium, July 11, 2017. REUTERS/Francois Lenoir
وزير الخارجية الروسي (يسار) وفيديركا موغيريني بالعاصمة بروكسل يوليو/تموز الماضي (رويترز)

أعربت الخارجية الروسية عن أسفها لقيام الاتحاد الأوروبي بتوسيع العقوبات بحق روسيا، وسط ترحيب من جانب أوكرانيا بالقرار الأوروبي.

وقالت الخارجية الروسية -في بيان- إن قرار بروكسل إدراج مسؤولين وشركات روسية على قائمة عقوبات الاتحاد الأوروبي، كرد على توريد توربينات غاز من شركة سيمنس إلى القرم بطريقة غير قانونية، هي خطوة غير ودية وغير مبررة.

وأضاف بيان الخارجية الروسية أن الاتحاد الأوروبي والحكومة الألمانية يتحملان مسؤولية هذا القرار، وقال إن موسكو تترك لنفسها حق الرد عليه.

وشددت الوزارة على أن العقوبات تم فرضها إثر "خلاف تجاري" تعرض "لعملية تسييس حتى السخف"، وفق ما نقلته وكالة الصحافة الفرنسية.

ورغم ذلك، عبرت وزارة الخارجية الروسية عن "اهتمامها بالحفاظ على التعاون وتطويره تدريجيا مع ألمانيا والاتحاد الأوروبي".

في الأثناء، رحب الرئيس الأوكراني بيترو بوروشينكو بالقرار الذي اتخذه الاتحاد الأوروبي حول توسيع العقوبات المفروضة على روسيا.

واعتبر بوروشينكو في تغريدة له على تويتر توسيع العقوبات بمثابة "الجواب الذي تستحقه روسيا العدوانية"، بحسيب ما أفادت به وكالة الأناضول.

وفرض الاتحاد الأوروبي اليوم الجمعة عقوبات على ثلاثة روس آخرين، بينهم أندري تشيريزوف نائب وزير الطاقة وثلاث شركات روسية بشأن تسليم توربينات من إنتاج شركة سيمنس لشبه جزيرة القرم التي ضمتها موسكو في مارس/آذار 2014.

ولفت بيان الاتحاد الأوروبي إلى أن هذا الإجراء يلحق الضرر بوحدة أراضي أوكرانيا واستقلالها وسيادتها.

وبذلك يرتفع عدد الأشخاص في قائمة العقوبات الأوروبية التي فرضتها على روسيا إلى 153 شخصاً، والشركات إلى أربعين شركة.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

General view of the Moscow Kremlin, Russia, 06 January 2017. According to reports on 06 January 2017, US top intelligence officials are expected to present a classified report to President-elect Donald Trump over the alleged interference of Russia with the US elections in November 2016. The document is said to include details of persons involved in the hacking of Democratic emails and delivering them to the WikiLeaks whistleblower platform.

أعربت روسيا الأربعاء عن أسفها لقرار الاتحاد الأوروبي تمديد العقوبات الاقتصادية عليها لستة أشهر أخرى، ووصفت القرار بأنه خطوة غير بناءة ولا تساهم في التعاون بين موسكو والاتحاد.

Published On 28/6/2017
المزيد من سياسي
الأكثر قراءة