روحاني يدعو لتعزيز التنسيق بين إيران وتركيا

شدد الرئيس الإيراني حسن روحاني على ضرورة تعزيز التعاون والتنسيق بين إيران وتركيا للمساهمة في حل مشكلات المنطقة.

وقال روحاني في اتصال هاتفي مع نظيره التركي رجب طيب أردوغان إن المنطقة حاليا تمر بوضع حساس، وهو ما يلزم زيادة التعاون بين البلدين أكثر من السابق لتحقيق الأمن والاستقرار في المنطقة، وأن يكون لأنقرة وطهران دور محوري في ذلك.

وأوضح أن تحركات بعض الانفصاليين في المنطقة والمشكلات التي تعيشها منطقة الخليج أمور ليست لصالح الأمن والاستقرار، منددا بما يقع لمسلمي الروهينغا في ميانمار، وقال إن أي ظلم للمسلمين حيثما كانوا أمر مرفوض.

ونقل موقع الرئاسة الإيرانية عن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان قوله إن التعاون بين إيران وتركيا أمر ضروري ومفيد لحل مشكلات المنطقة، معربا عن أسفه لما يواجهه مسلمو الروهينغا.

وقال مراسل الجزيرة في طهران نور الدين الدغير إن هناك ملفات تجمع بين أنقرة وطهران ستجعل التنسيق بينهما أكبر في الأيام القادمة، وأوضح أن أبرز تلك الملفات مخاوفهما من النزعات الانفصالية للأكراد، ورفضهما الاستفتاء الذي يعتزم إقليم كردستان العراق تنظيمه الشهر المقبل، لافتا في الوقت نفسها إلى وقوف الدولتين مع قطر في مواجهة الحصار.

وأشار المراسل إلى وجود تنسيق عسكري بين أنقرة وطهران لمواجهة الجماعات الكردية المعارضة، لافتا إلى زيارة رئيس هيئة الأركان الإيراني مؤخرا لأنقرة. وذكر أن هناك حديثا قويا عن زيارة قريبة للرئيس أردوغان إلى إيران بمناسبة انعقاد اللجنة العليا بين البلدين.

المصدر : الجزيرة