غوتيريش يزور غزة ويطالب المجتمع الدولي بدعمها

أمين عام الأمم المتحدة عقد مؤتمرا صحفيا في مدرسة تابعة للأونروا بشمال غزة (غيتي)
أمين عام الأمم المتحدة عقد مؤتمرا صحفيا في مدرسة تابعة للأونروا بشمال غزة (غيتي)

وصل أمين عام الأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش صباح اليوم الأربعاء إلى غزة، وطالب المجتمع الدولي بتقديم الدعم الإنساني للقطاع الذي تحاصره إسرائيل منذ 2007، كما دعا إلى إنهاء الانقسام الفلسطيني.

وتأتي الزيارة في وقت يواجه فيه سكان القطاع أزمة إنسانية متفاقمة، خاصة بعد تراجع إمدادات الكهرباء والخدمات الطبية.

وتستمر الزيارة لعدة ساعات، وتهدف إلى الاطلاع على "الأوضاع الإنسانية التي يعيشها سكان القطاع".

وقال غوتيريش -في مؤتمر صحفي عقده بمدرسة تتبع وكالة أونروا في غزة- إنه يحلم برؤية دولة فلسطينية تعيش بجانب إسرائيل في أمن وسلام. وطالب بإزالة العقبات أمام تحقيق الدولة الفلسطينية.

وفي ذات السياق، قال أمين عام الأمم المتحدة إن انقسام الفلسطينيين يدمر قضيتهم. وعبر عن تطلعه لرؤية غزة جزءا من الدولة الفلسطينية ذات السيادة.

من جانبها، رحبت حركة المقاومة الإسلامية (حماس) بزيارة غوتيريش إلى قطاع غزة، وطالبته بالعمل على رفع الحصار المفروض على القطاع.

واعتبرت الحركة في بيان أن الزيارة "إشارة مهمة في الدبلوماسية الدولية، لما يمتلكه القطاع من أهمية في معادلة الصراع مع الاحتلال الإسرائيلي". 

وفي وقت سابق، تفقد غوتيريش الحدود الإسرائيلية مع قطاع غزة برفقة سفير إسرائيل لدى الأمم المتحدة داني دانون.

وأفاد ناطق باسم الجيش الإسرائيلي بأن غوتيريش رافق الجنرال أفيق كوخافي نائب رئيس هيئة الأركان إلى ما قال الاحتلال إنه نفق إرهابي تم اكتشافه قبل معركة الجرف الصامد والحرب الأخيرة على قطاع غزة.

المصدر : الجزيرة + وكالات