منظمة دولية تدعو ترمب لوقف هجماته على الإعلام

ترمب وصف وسائل الإعلام بأنها "غير نزيهة وفاسدة" و"تختلق قصصا" (رويترز)
ترمب وصف وسائل الإعلام بأنها "غير نزيهة وفاسدة" و"تختلق قصصا" (رويترز)

دعت منظمة الأمن والتعاون في أوروبا اليوم الاثنين الرئيس الأميركي دونالد ترمب إلى وقف هجماته على وسائل الإعلام في الولايات المتحدة، معتبرة أن هذه الهجمات تنسف أسس الديمقراطية، ويمكن أن تشجع دولا أخرى على القيام بالمثل.

وقال ممثل المنظمة لشؤون حرية الصحافة هارلم ديزير إن تصريحات الرئيس الأميركي "مقلقة جدا لأنها تضرب الدور الأساسي الذي تقوم به وسائل الإعلام في أي مجتمع ديمقراطي".

وأضاف أن ترمب بوصفه وسائل الإعلام بأنها "عدوة الشعب"، لم يشكك في شرعيتها فحسب، بل "يمكن أن يجعل الصحفيين أكثر عرضة لأعمال العنف".

واعتبر ديزير أن تصريحات من هذا النوع يمكن أن يكون لها تأثير دولي كبير بسبب التهديدات المتزايدة التي تستهدف حرية الإعلام في منطقة المنظمة وخارجها.

وكان ترمب قد اتهم في خطاب ألقاه بولاية أريزونا الأسبوع الماضي وسائل الإعلام بأنها "غير نزيهة وفاسدة" و"تختلق قصصا".

وتضم المنظمة 57 دولة تمتد من الولايات المتحدة الى منغوليا، مرورا بكندا ومجمل القارة الأوروبية وآسيا الوسطى وروسيا.

المصدر : الفرنسية