واشنطن تطالب بتفتيش مواقع عسكرية في إيران

epa04032751 An IAEA inspector checks the enrichment process inside the uranium enrichment plant Natanz in central Iran on 20 January 2014. The aim of the inspectors was to check whether Iran would fulfill its commitments in line with the Geneva agreement of November 24 last year and suspend uranium enrichment at 20 per cent. This was one of the main conditions for the European Union to ease parts of the economic sanctions imposed on Iran due to the decade-long nuclear d
مفتش من الوكالة الدولية للطاقة الذرية أثناء تفقده عملية تخصيب اليورانيوم في منشأة نطنز وسط إيران عام 2014 (الأوروبية)

اتهمت مندوبة الولايات المتحدة في الأمم المتحدة نكي هيلي إيران بعدم السماح للمفتشين الدوليين بدخول المواقع العسكرية للتحقق من أنشطتها، في حين حذرت طهران واشنطن من ممارسة ضغوط بشأن برنامجها النووي.

فقد قالت هيلي في مؤتمر صحفي عقدته أمس الجمعة في مقر الأمم المتحدة بنيويورك إن هناك عددا كبيرا من المواقع العسكرية الإيرانية غير معلنة. وأضافت أنها زارت مقر الوكالة الدولية للطاقة الذرية في فيينا، ووصفت برنامج الوكالة للتحقق الخاص بإيران بالقوي جدا، بيد أنها أضافت أن الوكالة لا تستطيع التحقق إلا مما شاهدته.

وتابعت أن إيران لا تسمح بدخول مفتشي الوكالة للمواقع العسكرية، وأن الوكالة لا تستطيع التمييز بين المواقع العسكرية وغيرها، معتبرة أن هناك مواقع غير معلنة لم تتعرض للتفتيش حتى الآن.

كما قالت هيلي إن إيران لديها تاريخ من الكذب والتغطية على المواقع السرية، وفق تعبيرها. وحثت المندوبة الأميركية الوكالة الدولية للطاقة الذرية على استخدام كل السلطات التي تملكها، وانتهاج كل السبل الممكنة للتأكد من الالتزام بالاتفاق النووي المبرم بين إيران والدول الست الكبرى (أميركا وبريطانيا وفرنسا وألمانيا وروسيا والصين) قبل أكثر من عامين.

بيد أن وكالة رويترز نقلت عن مسؤولين إيرانيين تأكيدهم رفض القيادة الإيرانية منح المفتشين الدوليين إذنا بدخول المواقع العسكرية الإيرانية، وقالوا إن أي خطوة من هذا النوع ستؤدي إلى عواقب وخيمة.

undefined

تحذير إيراني
من جهته، حذر ممثل إيران لدى الوكالة الدولية للطاقة الذرية رضا نجفي من عواقب أي ضغوط أميركية على الوكالة تطال برنامج إيران النووي.

وقال نجفي في بيان له أمس إن بلاده لن تسمح باستغلال قوانين الوكالة لأغراض سياسية. وشدد على ضرورة التزام جميع الأطراف بما نص عليه الاتفاق النووي. ودعا نجفي مدير الوكالة وفرق التفتيش التابعة لها لأن يواصلوا أداء مهامهم تجاه ملف إيران النووي بأمانة وحرفية مثل السابق.

وجاء بيان ممثل إيران لدى الوكالة الذرية على خلفية الزيارة التي قامت بها المندوبة الأميركية لدى الأمم المتحدة إلى فيينا ولقائها المدير العام للوكالة وعددا من خبرائها.

ويأتي الجدال بين واشنطن وطهران في وقت تقول فيه إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترمب إن إيران لا تلتزم بروح الاتفاق النووي، في حين هددت طهران بأنها ستنسحب من الاتفاق في حال خرقته واشنطن وواصلت فرض العقوبات عليها.

المصدر : الجزيرة + رويترز

حول هذه القصة

قائد قوات الدفاع الجوي بإيران العميد فرزاد اسماعيل

أعلن قائد قوات الدفاع الجوي بإيران أن قواته على استعداد كامل لمواجهة أي اختراق للأجواء الإيرانية. وأكد أن لدى بلاده الإمكانات اللازمة لردع أي اعتداء يستهدف مراكزها الحساسة.

Published On 25/8/2017
المزيد من سلاح نووي
الأكثر قراءة