الجيش الأميركي: فشل إطلاق صواريخ كورية شمالية

People watch a television broadcasting a news report on North Korea firing what appeared to be a short-range ballistic missile, at a railway station in Seoul, South Korea, May 29, 2017. REUTERS/Kim Hong-Ji TPX IMAGES OF THE DAY
كوريون جنوبيون يشاهدون عبر التلفزيون إطلاق ما يبدو أنه صاروخ كوري شمالي قصير المدى أواخر مايو/أيار الماضي (رويترز)

قال الجيش الأميركي إن ثلاثة صواريخ قصيرة المدى أطلقتها كوريا الشمالية فجر اليوم السبت فشلت جميعها، ولم تشكل أي تهديد لجزيرة غوام التي تضم قواعد عسكرية أميركية في المحيط الهادي.

وقال متحدث باسم قيادة العمليات الأميركية في منطقة المحيط الهادي إن الصاروخين الأول والثالث تعطلا أثناء تحليقهما، في حين انفجر الثاني تقريبا فور إطلاقه.

وقبيل دقائق من الإعلان الأميركي قالت وزارة الدفاع في كوريا الجنوبية إن القوات الكورية الشمالية أطلقت مقذوفات غير محددة. وأضافت أنها سقطت في بحر اليابان بعدما قطعت مسافة 250 كيلومترا تقريبا، دون أن تشير إلى فشلها.

وقد عقد مجلس الأمن القومي في كوريا الجنوبية اجتماعا لمناقشة الاختبار الصاروخي في الجارة الشمالية، وهو الأول بعد اختبار صاروخين عابرين للقارات من طراز "هواسونغ" في يوليو/تموز الماضي، وقال خبراء إن بإمكان الصاروخين إصابة مناطق في الولايات المتحدة في حال جرى تطويرهما أكثر.

وتأتي عملية الإطلاق الجديدة في وقت تجري كوريا الجنوبية والولايات المتحدة مناورات عسكرية سنوية، وتعتبر بيونغ يانغ أن هذه المناورات تستهدف الإعداد لغزوها.

كما أن إطلاق الصواريخ الثلاثة من الساحل الشرقي لكوريا الشمالية يأتي في ظل هدوء نسبي يخيم على شبه الجزيرة الكورية بعد توتر شديد أثارته تهديدات متبادلة بين واشنطن وبيونغ يانغ، وأثار هذا التوتر مخاوف من مواجهة عسكرية أميركية كورية شمالية.

وكانت بيونغ يانغ هددت منتصف الشهر الحالي بأنها ستقصف جزيرة غوام الأميركية التي تضم قواعد عسكرية، بيد أنها عادت وقالت إن زعيمها كيم جونغ أون جمد خطة القصف.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

SEOUL, SOUTH KOREA - AUGUST 17: South Korean President Moon Jae-in speaks during a press conference marking his first 100 days in office at the presidential blue house on August 17, 2017 in Seoul, South Korea. (Photo by Jung Yeon-Je-Pool/Getty Images)

استبعد رئيس كوريا الجنوبية مون جاي-إن نشوب حرب بشبه الجزيرة الكوريّة، مؤكدا أن لبلاده بحكم الأمر الواقع “فيتو” بشأن أي عمل عسكري أميركي ردا على برنامجي الجارة الشمالية النووي والصاروخي.

Published On 17/8/2017
المزيد من أزمات
الأكثر قراءة