ترمب: باقون بأفغانستان وباكستان تؤوي الإرهابيين

U.S. President Donald Trump gestures as he departs after announcing his strategy for the war in Afghanistan during an address to the nation from Fort Myer, Virginia, U.S., August 21, 2017. REUTERS/Joshua Roberts
ترمب طالب شركاء الولايات المتحدة بدفع المزيد من المال لمواجهة الإرهاب (رويترز)

شدد الرئيس الأميركي دونالد ترمب مساء الاثنين على أن التهديدات الأمنية التي تواجهها بلاده في أفغانستان ضخمة، واستعبد انسحابا سريعا من هناك، في حين اتهم باكستان المجاورة بإيواء الإرهابيين.

وقال ترمب في كلمة وجهها إلى الشعب الأميركي إن الانسحاب السريع من أفغانستان سيترك فراغا للإرهابيين، وتعهد بتوسيع صلاحيات القادة الميدانيين "لمحاربة الإرهاب ومكافحة الفوضى".

وبرر الرئيس الأميركي موقفه الجديد بأنه يهدف للحيلولة دون تحول أفغانستان إلى ملاذ آمن لمن سماهم المتشددين الإسلاميين المصممين على مهاجمة الولايات المتحدة.

وقال "حدسي الأصلي يدفعني للانسحاب "، لكنه أضاف أن مستشاريه للأمن القومي أقنعوه بتعزيز القدرة الأميركية على منع حركة طالبان من الإطاحة بحكومة كابل.

ورغم إقراره بحجم التهديدات الأمنية وإحباط الشعب الأميركي من نتائج الحرب أكد ترمب أن "بوادر النصر تتجلى أمامنا بعد 16 عاما من هجمات 11 سبتمبر".

وتعهد الرئيس الأميركي بمواصلة دعم الحكومة الأفغانية، لكنه قال إن هذا الدعم ليس شيكا على بياض.

وقال ترمب إنه لن يتحدث حاليا عن أعداد القوات أو خطط النشاط العسكري لبلاده في أفغانستان في المستقبل.

الولايات المتحدة تنشر حاليا 8400 جندي في أفغانستان (رويترز)الولايات المتحدة تنشر حاليا 8400 جندي في أفغانستان (رويترز)

لكن محطة فوكس نيوز نقلت عن مسؤول كبير أن ترمب وافق بالفعل على إرسال أربعة آلاف جندي إلى أفغانستان للانضمام إلى نحو 8400 جندي أميركي موجودين هناك في الوقت الراهن.

وكان مسؤولون عسكريون شددوا على أن نشر نحو 3900 جندي من القوات الإضافية قد يمنع طالبان من تعزيز المكاسب الميدانية التي حققتها مؤخرا.

في ذات السياق، اتهم ترمب باكستان بإيواء الإرهابيين الذين تحاربهم الولايات المتحدة، وقال "هذا لن يستمر".

وشدد على أن الولايات المتحدة لا تستطيع أن تبقى صامتة بشأن الملاذات الآمنة للمنظمات الإرهابية، "وطالبان وجماعات أخرى في باكستان تشكل تهديدا للمنطقة".

وأكد على ضرورة مساهمة شركاء الولايات المتحدة بالمزيد من الجهد والمال لمكافحة الإرهاب، وقال إن على هؤلاء القتلة أن يعرفوا أنهم لا يمكنهم الاختباء في أي مكان.

المصدر : وكالات