بوتين يعين أنطونوف سفيرا لدى واشنطن

أنطونوف على قائمة العقوبات لدى الاتحاد الأوروبي منذ 2015 (غيتي)
أنطونوف على قائمة العقوبات لدى الاتحاد الأوروبي منذ 2015 (غيتي)

أصدر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين اليوم الاثنين مرسوما عين بموجبه أناتولي أنطونوف نائب وزير الخارجية الروسي سفيرا فوق العادة لروسيا لدى واشنطن، وهو مدرج على قائمة الاتحاد الأوروبي للعقوبات بسبب دور روسيا في الصراع الأوكراني.

وسبق لأنطونوف (72 عاما) أن شغل على مدى ست سنوات منصب نائب وزير الدفاع الروسي، قبل أن يعين مطلع العام الجاري في منصب نائب وزير الخارجية.

ومنذ 2015 وضع الاتحاد الأوروبي أنطونوف على قائمة العقوبات، حيث يُتهم بكونه "متورطا في دعم نشر قوات روسية في أوكرانيا"، ومشاركا في صياغة السياسات التي "هددت سلامة الأراضي الأوكرانية وسيادتها"، بحسب التوصيف الملحق باسمه على قائمة العقوبات.   

وحل أنطونوف محل السفير سيرغي كيسلياك الذي شغل المنصب لعقد تقريبا، وهي الفترة التي شهدت العديد من الاضطرابات في العلاقات الثنائية.

وأواخر الشهر الماضي، أبعدت روسيا 755 من موظفي السفارة الأميركية بموسكو، في إجراء انتقامي ردا على مشروع عقوبات أقره مجلس الشيوخ الأميركي على روسيا لتدخلها المفترض في الانتخابات الأميركية الأخيرة.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

تهكم الرئيس الأميركي دونالد ترمب الخميس على قرار نظيره الروسي فلاديمير بوتين خفض الوجود الدبلوماسي الأميركي في روسيا، قائلا إن هذا القرار سيسمح للولايات المتحدة بـ”توفير مال كثير”.

11/8/2017

قالت روسيا إنها توافق الرئيس الأميركي دونالد ترمب الرأي في أن العلاقات بين البلدين تراجعت وتدهورت بشكل غير مسبوق، وذلك بعد العقوبات الجديدة التي أقرها الكونغرس ووقعها ترمب.

4/8/2017

تناول برنامج “ما وراء الخبر” تأثيرات الأجواء الراهنة بين روسيا وأميركا، حيث فرضت الأخيرة عقوبات اقتصادية على موسكو التي بدورها ردت بتخفيض 755 من العاملين في السفارة الأميركية وقنصلياتها.

المزيد من دولي
الأكثر قراءة