دوتيرتي يطلب قوات إضافية لمواجهة مسلحين بمينداناو

الرئيس الفلبيني رودريغو دوتيرتي متحدثا في الذكرى الـ70 للقوات الفلبينية الجوية شمال مانيلا (رويترز)
الرئيس الفلبيني رودريغو دوتيرتي متحدثا في الذكرى الـ70 للقوات الفلبينية الجوية شمال مانيلا (رويترز)
قال عضو بمجلس الشيوخ الفلبيني إن الرئيس رودريغو دوتيرتي أبلغ عددا من أعضاء المجلس بوجود مخططات جديدة يسعى تنظيم الدولة الإسلامية لتنفيذها بجزيرة مينداناو، حيث تدور معارك في مدينة مراوي بين الجيش ومسلحي التنظيم منذ أكثر من شهرين. 

ودعا دوتيرتي الليلة الماضية إلى اجتماع عاجل مع مجموعة من أعضاء مجلس الشيوخ ليطلعهم على أحدث تقارير المخابرات بشأن خطط مسلحين لمهاجمة ثلاث مدن في جزيرة مينداناو.

وذكر المصدر ذاته أن الجيش بحاجة لتعزيز حضوره بإرسال عشرين ألف جندي إضافي، ورفع موازنة الجيش للعام المقبل بنسبة 5% في ظل تمديد حالة الأحكام العرفية في الجزيرة حتى آخر العام الجاري.

تهديد أمني
وقال عضو آخر بمجلس الشيوخ أن الرئيس طلب كذلك تعزيز قوات الشرطة بنحو عشرة آلاف رجل شرطة إضافي لزيادة عدد قوات الكوماندوز القادرة على مساعدة الجيش في قتاله ضد المسلحين.

وقال أعضاء آخرين في مجلس الشيوخ إن الرئيس جاد بشأن حجم التهديد الأمني وطلب من الكونغرس الدعم لتمويل خطته لتحديث معدات الجيش وقدرات المخابرات.

وفي سياق متصل، أعلن متحدث باسم الجيش أن عدد من قتلوا من تنظيم الدولة في الحرب تجاوز 500 مقاتل مقابل 160 قتيلا من الجيش والمدنيين.

وقدر قادة عسكريون عدد من بقي من المسلحين داخل دائرة ضيقة بحيين في مراوي بأقل من خمسين مسلحا، وهو ما قد يسرّع بنهاية المعركة.

المصدر : الجزيرة + وكالات