مظاهرات متوقعة رفضا لمسيرة للنازيين الجدد ببرلين

من مظاهرة سابقة للنازيين الجدد في ألمانيا ضد الإسلام واللاجئين (الجزيرة)
من مظاهرة سابقة للنازيين الجدد في ألمانيا ضد الإسلام واللاجئين (الجزيرة)

يعتزم متظاهرون يساريون في برلين التظاهر بأعداد كبيرة اليوم السبت احتجاجا على مسيرة للنازيين الجدد (اليمين المتطرف) جرت الدعوة إليها احتفالا بالذكرى الثلاثين لانتحار رودولف هيس النائب السابق لهتلر في أحد سجون برلين قبل ثلاثين عاما.

ورخصت السلطات الألمانية لما لا يقل عن أربع مظاهرات مضادة تحظى بدعم الأحزاب السياسية اليسارية والتقدمية مثل الحزب الاشتراكي الديمقراطي وحزب الخضر وحزب اليسار، فضلا عن النقابات العمالية والجماعات المناهضة للفاشية.

ويتوقع أن يشارك في مسيرة إحياء ذكرى وفاة رودولف هيس حوالي 500 من النازيين الجدد الذين دأبوا على إحياء ذكرى وفاته، وتخشى الشرطة من اندلاع اشتباكات مع المتطرفين اليساريين.

ولم تنجح المحاولات القانونية لمنع مسيرة اليمينيين. وقالت متحدثة باسم السلطة المحلية في برلين إن الشروط المطلوبة لحظر المسيرة لم تتوفر، مؤكدة الأهمية الأساسية لحرية التجمع.

ولكن جماعات يسارية متشددة أعلنت أنها تخطط لـ"استخدام كل الوسائل" لوقف مسيرة ذكرى رودولف هيس الذى احتجز في السجن بعد القيام برحلة طيران مثيرة عام 1941 من ألمانيا النازية إلى أسكتلندا بهدف إنهاء الحرب العالمية الثانية، وحكم عليه لاحقا بالسجن مدى الحياة، وانتحر في سجن ألماني في أغسطس/آب عام 1987 عن عمر 93 عاما.

وفي العام 2011 جرى إخراج رفات رودولف هيس من قبره في بلدة فونشديل جنوبي ألمانيا وإحراقه وإلقاء رماده في البحر، كما جرى تدمير القبر بشكل نهائي بعد أن تحول إلى مزار للنازيين الجدد.

المصدر : الألمانية