الشرطة الفنلندية تحدد هوية منفذ عملية الطعن

عناصر من الشرطة الفنلندية في أحد شوارع مدينة توركو التي شهدت عملية الطعن (غيتي)
عناصر من الشرطة الفنلندية في أحد شوارع مدينة توركو التي شهدت عملية الطعن (غيتي)

أعلنت الشرطة الفنلندية اليوم السبت أن منفذ عملية الطعن في مدينة توركو جنوبي فنلندا مغربي الجنسية (18 عاما)، وقالت إنها فتحت تحقيقا في الحادثة بوصفها عملا إرهابيا.

وفي وقت سابق، قال متحدث باسم الشرطة الجنائية المركزية إن خمسة أشخاص اعتقلوا في شقة خلال عمليات دهم بإحدى ضواحي مدينة توركو (140 كيلومترا جنوب غربي العاصمة هلسنكي)، للاشتباه في صلتهم بمنفذ الهجوم الذي وقع أمس وأسفر عن مقتل شخصين وإصابة ثمانية آخرين.

وكانت قوات الأمن أطلقت أمس النار على المهاجم وأصابته في الفخذ قبل أن تلقي القبض عليه. وعقب الهجوم، عززت السلطات إجراءات الأمن في المطارات ومحطات القطارات، وفق وسائل إعلام فنلندية، وقالت الشرطة إنها وضعت عناصرها في حالة تأهب.

وفي الوقت نفسه، قال رئيس الوزراء الفنلندي يوها سيبيلا إن حكومته تتابع عن كثب الوضع في مدينة توركو البالغ عدد سكانها نحو 186 ألفا، مضيفا أن عمليات الشرطة مستمرة.

وفي يونيو/حزيران الماضي، رفعت وكالة الاستخبارات والأمن الفنلندية مستوى التهديد الإرهابي، وقالت إنها تلقت معلومات عن مخططات لشن هجمات إرهابية خطيرة في فنلندا.

يذكر أن طعن المارة وسط مدينة توركو جاء عقب حادثة الدعس التي وقعت في مدينة برشلونة الإسبانية، وأسفرت عن مقتل 14 شخصا وإصابة أكثر من مئة، وتبناها تنظيم الدولة الإسلامية.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة