واشنطن تنتقد أوضاع الحريات الدينية بالسعودية والبحرين

انتقدت الخارجية الأميركية السعودية والبحرين في تقريرها عن أوضاع الحريات الدينية في العالم لسنة 2016. وقال وزير الخارجية الأميركي ريكس تيلرسون في تقديمه للتقرير اليوم الثلاثاء إن بلاده تشعر بقلق متزايد من وضع الحريات الدينية في السعودية، ودعا تيلرسون الرياض لتبني قدر كبير من الحرية الدينية لجميع مواطنيها.

وأضاف تيلرسون في كلمة أن ما يثير القلق بشكل خاص هو الهجمات التي تستهدف الشيعة في المملكة واستمرار نمط اجتماعي من التمييز ضدهم.

في السياق انتقد تيلرسون الحكومة البحرينية، وقال إن المنامة تواصل اعتقال واستجواب رجال الدين الشيعة والناشطين والمعارضين السياسيين.

وأضاف الوزير أن أعضاء الأقلية الشيعية يواصلون الإبلاغ عن تمييز مستمر في التوظيف الحكومي والتعليم والنظام القضائي. ودعا تيلرسون  المنامة للكف عن ممارسة التمييز ضد الأقلية الشيعية في البلاد .

وأوضح مراسل الجزيرة أن  تقرير الحريات الدينية في العالم لسنة 2016 انتقد دولا أخرى كإيران والصين، حيث أشار إلى استمرار موجات التعذيب بها في حق الصينيين من أقليات دينية ومنها أقلية الإيغور المسلمة.

ولفت المراسل إلى أن التقرير نفسه اتهم تنظيم الدولة الإسلامية باتكارب جرائم ضد الإنسانية وإبادات جماعية ضد أقليات دينية، في مقدمتها الأقلية اليزيدية والمسيحية وكذلك بحق الشيعة ومسلمين من السنة.

يذكر أن وزارة الخارجية الأميركية تصدر منذ 1999تقريرا سنويا ترصد فيه أوضاع الحريات الدينية في العالم.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

عيّنت الولايات المتحدة الأميركية مبعوثا خاصا جديدا لمراقبة ومحاربة ما تسمى “معاداة السامية”، في وقت حذر تقرير الحريات الدينية الذي أصدرته وزارة الخارجية الأميركية من تصاعد “معاداة السامية” والقوانين التي تستخدم “لاستهداف الأقليات الدينية”.

افتتح الرئيس اللبناني ميشال سليمان في بيروت اليوم السبت المؤتمر العام الأول للمسيحيين في المشرق، والذي يناقش أوضاعهم لاسيما الأوضاعُ الديموغرافية والهجرة وواقع الحريات الدينية وممارسةُ الشعائر، بالإضافة إلى مشاركة المسيحيين في مؤسسات الدولة ووضعهم الاقتصادي والاجتماعي.

جددت الولايات المتحدة انتقادها السنوي لوضع الحريات الدينية بمصر, وقالت إن الحكومة فشلت في منع اعتداءات على المسيحيين. واعتبر تقرير الخارجية الأميركية السنوي للكونغرس عن الحريات الدينية عام 2012، أن احترام حكومة القاهرة للحرية الدينية ظل ضعيفا على مدى العام.

قالت وزارة الخارجية الأميركية إن تنظيم الدولة الإسلامية يواصل “إستراتيجيته الوحشية” بحق الأقليات، بينما شددت على أن عداء المرشح الجمهوري دونالد ترامب للمسلمين لا يشوّه التزام الولايات المتحدة بالحريات الدينية.

المزيد من دولي
الأكثر قراءة