وصول القوة الإقليمية لحماية جنوب السودان

قوات رواندية تتفقد عربات عسكرية في جوبا قبل أيام (رويترز)
قوات رواندية تتفقد عربات عسكرية في جوبا قبل أيام (رويترز)

بدأت قوات الحماية الإقليمية الدولية الوصول إلى جوبا عاصمة جنوب السودان، في إطار تطبيق قرار مجلس الأمن الخاص بنشر أربعة آلاف جندي في هذه الدولة.

وستعمل هذه القوات على حماية العاصمة ومحيطها، وتأمين المؤسسات الحيوية في البلاد، إلى جانب مقار البعثات الدبلوماسية.

وذكر مراسل الجزيرة في جوبا هيثم أويت أن قوات من رواندا بدأت بالتوافد منذ أيام، وأن من شأن وصول القوة الجديدة أن تدعم قوات حفظ السلام الموجودة في البلاد أصلا وقوامها عشرة آلاف جندي، مما يمكنها من الانتشار خارج العاصمة لتأمين الأوضاع.

ومطلع الشهر الجاري قال جان بيير لاكروا نائب الأمين العام للأمم المتحدة لقوات حفظ السلام إن استكمال نشر قوات الحماية الإقليمية في جنوب السودان سيسهم في توفير الأمن في كثير من مناطق البلاد.

وتعاني دولة جنوب السودان -التي انفصلت عن السودان عام 2011- من حرب أهلية بين القوات الحكومية وقوات المعارضة منذ ديسمبر/كانون الأول 2013، نتجت عن صراع سياسي بين الرئيس سلفاكير ميارديت ونائبه رياك مشار، وخلفت الحرب آلاف القتلى وشردت مئات الآلاف، ولم يفلح اتفاق سلام أبرم في أغسطس/آب 2015 في إنهائها.

المصدر : الجزيرة