قرار وشيك لترمب بشأن الاستراتيجية الأميركية بأفغانستان

ترمب تعهد في حملته الانتخابية بتقليص التدخل الأميركي في الخارج (رويترز)
ترمب تعهد في حملته الانتخابية بتقليص التدخل الأميركي في الخارج (رويترز)

أعلن الرئيس الأميركي دونالد ترمب الخميس أن قراره بشأن عدد القوات الأميركية التي سيبقيها في أفغانستان بات وشيكا. وقال ترمب من ناديه للغولف في بدمنستر بنيوجيرسي "إنه قرار مهم جدا بالنسبة لي. لقد ورثتُ فوضى حقيقية".

وكان ترامب خاض حملته الانتخابية تحت شعار "أميركا أولا" وتعهد فيها بتقليص التدخل الأميركي في الخارج، بعدما وصل عدد الجنود الأميركيين بأفغانستان في عهد سلفه باراك أوباما لمئة ألف، وهو لاحقا بدأ بسحبهم بوتيرة ثابتة بهدف إنهاء الدور الأميركي في القتال هناك بشكل كامل.

وسبق لوزير الخارجية الأميركية ريكس تيلرسون أن قال قبل ثلاثة أيام إن الرئيس دونالد ترمب وجه لمستشاريه "أسئلة صعبة" تتعلق باستراتيجية الولايات المتحدة في أفغانستان، مؤكدا أنه لن يقبل ببقاء الأمور على حالها.

يذكر أن مسؤولين أميركيين كانوا قالوا في وقت سابق إن الرئيس ترمب تساوره شكوك بشأن الحرب في أفغانستان مما أدى إلى تأخير استكمال استراتيجية الولايات المتحدة الجديدة في جنوب آسيا.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

صرح وزير الخارجية الأميركي ريكس تيلرسون بأن الرئيس دونالد ترمب وجه لمستشاريه "أسئلة صعبة" تتعلق بالإستراتيجية في أفغانستان، مؤكدا أنه لا يرغب باستمرار الوضع كما كان في السابق.

أفاد مراسل الجزيرة في أفغانستان نقلا عن مسؤول أمني بأن القوات الأميركية أنشأت قاعدة عسكرية صغيرة في مديرية نرخ بولاية وردك جنوبي العاصمة كابل.

زادت كوريا الشمالية من تحديها للولايات المتحدة بكشفها بعض تفاصيل خطة لضربة صاروخية محتملة لمنشآت أميركية بجزيرة غوام، ووصفت الرئيس دونالد ترمب بالفاقد لإدراك بعد تلويحه بردع بيونغ يانغ نوويا.

واصل الرئيس الأميركي ترمب تصعيد لهجته تجاه كوريا الشمالية وقال إن تصريحه السابق الذي قال فيه إنها ستواجه بالنار والغضب لم يكن قويا بالقدر الكافي. وأن عليها أن تحسن التصرف.

المزيد من دولي
الأكثر قراءة