وقفة أمام بوابة برلين تندد بحصار قطر

جانب من الوقفة الداعمة لقطر أمام بوابة براندنبورغ بالعاصمة الألمانية برلين (الجزيرة نت)
جانب من الوقفة الداعمة لقطر أمام بوابة براندنبورغ بالعاصمة الألمانية برلين (الجزيرة نت)

خالد شمت-برلين

شارك عشرات الناشطين العرب والألمان اليوم الأحد في وقفة احتجاجية أمام بوابة براندنبورغ التاريخية بالعاصمة الألمانية برلين تنديدا بالحصار على دولة قطر، ودعما لحرية الرأي والتعبير ممثلة بقناة الجزيرة التي طالبت دول الحصار بإغلاقها.

والوقفة دعت إليها منظمة الاتحاد الألماني للحقوق والحريات، وهي الثانية من نوعها خلال يومين. ورفع المشاركون فيها أعلام قطر ودول ثورات الربيع العربي التي ساندتها الدوحة. وذكّر المتحدثون بدعم قطر تلك الثورات، وتطلعات شعوبها لتأسيس دولة القانون واحترام حقوق الإنسان.

واستعرض المتحدثون الثورات التي تضامنت دولة قطر معها ضد أنظمة الفساد والاستبداد، مشيرين إلى سوريا وتونس ومصر وليبيا. كما أشاروا إلى تصدر قطر للداعمين لنضال الشعب الفلسطيني لتحرير أرضه من الاحتلال وإقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشريف.

ودعا متحدث باسم المنظمة الألمانية إلى وضع نهاية للحصار المفروض على قطر، ووصفه بالجائر وأنه يتنافي مع القوانين والمواثيق والأعراف الدولية، ويمثل انتهاكا صارخا لحقوق الإنسان. وقال إن المطالبة بإغلاق القنوات والمواقع الإخبارية، وفي مقدمتها قناة الجزيرة، انتهاك صارخ لحرية التعبير.

وشدد المتحدث باسم الاتحاد الألماني للحقوق والحريات على رفض تهمة الإرهاب "التي توجه جزافا لدول وجماعات وأفراد دون الاستناد إلى أي حقائق أو مبررات قانونية"، وحث الأمم المتحدة على اتخاذ موقف من خرق المواثيق الأممية التي تجرم حصار الشعوب دون مبرر.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

أعلنت اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان في قطر الخميس أنها سلّمت منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (اليونسكو) ملفا يتضمن انتهاكات ارتكبتها مؤسسات تعليمية بحق طلاب قطريين يدرسون بالسعودية والإمارات والبحرين.

خرجت في العاصمة الفرنسية باريس مظاهرة كبيرة للاحتجاج على تمديد الحكومة الفرنسية حالة الطوارئ وتجميد الأجور، ورفع أثناءها فرنسيون من أصول عربية شعارات داعمة لقطر ورافضة لاستهدافها.

المزيد من أزمات
الأكثر قراءة