البابا قلق من "تحالفات خطرة" داخل مجموعة العشرين

عبر بابا الفاتيكان فرانشيسكو عن قلقه حيال إمكانية عقد "تحالفات خطرة للغاية" بين قوى مجموعة العشرين قد تضر الفقراء والمهاجرين.

وقال البابا في مقابلة نشرتها صحيفة "لا ريبوبليكا" الإيطالية اليوم السبت إنه يخشى تحالفات خطرة جدا بين قوى لديها نظرة مشوهة للعالم مثل الولايات المتحدة وروسيا، والصين وكوريا الشمالية  وفلاديمير بوتين وبشار الأسد في الحرب السورية، وانتقد دولا "لديها عدد قليل من الفقراء المحليين وتخشى غزو المهاجرين".

وأضاف "لهذا السبب أشعر بالقلق حيال مجموعة العشرين التي تضرب خصوصا المهاجرين وستضربهم أكثر مع مرور الوقت"، محذرا أوروبا القارة "الأغنى في العالم"، من استمرار تدفق الشعوب الفقيرة على أبوابها.

ونقلت الصحيفة عن البابا فرانشيسكو أيضا قوله إن أوروبا ينبغي أن تطبق بنية اتحادية في أسرع وقت ممكن وإلا "لن ينظر لها بعين الاعتبار في أي شيء في العالم".

ووجه البابا أمس الجمعة نداء إلى القوى العظمى في مجموعة العشرين المجتمعة في هامبورغ شمالي ألمانيا، مذكرا إياها بضحايا المجاعات في أفريقيا واليمن.

وكتب البابا في هذه الرسالة "أوجه إلى رؤساء دول وحكومات مجموعة العشرين، وإلى المجموعة الدولية برمتها، نداء من أعماق القلب يتعلق بالوضع المأساوي في جنوب السودان، وحوض بحيرة تشاد، في القرن الأفريقي واليمن، حيث لا يتوافر لثلاثين مليون شخص الغذاء والماء الضروريين من أجل بقائهم على قيد الحياة".

المصدر : الفرنسية

حول هذه القصة

وجّه بابا الفاتيكان فرانشسكو أمس الأربعاء نداء "لحماية المدنيين" في الأحياء الغربية لمدينة الموصل حيث تدور حاليا معارك دامية بين تنظيم الدولة الإسلامية والقوات العراقية.

بعد تسعة أشهر من آخر الدعوات التي وجهت لبابا الفاتيكان فرانشيسكو لزيارة مصر، أعلن كل من الفاتيكان والرئاسة المصرية موعد الزيارة المرتقبة التي من المنتظر أن تتم أواخر أبريل/نيسان المقبل.

المزيد من تكتلات إقليمية ودولية
الأكثر قراءة