ترمب يقيل مدير اتصالاته المعين حديثا

New White House Communications Director Anthony Scaramucci stands by during the daily briefing at the White House in Washington, U.S., July 21, 2017. REUTERS/Jonathan Ernst/File Photo
سكاراموتشي كان أدلى بتصريحات لاذعة تجاه اثنين من المسؤولين في إدارة ترمب (رويترز)
أعلن البيت الأبيض إعفاء مديره للاتصالات المعين حديثا أنتوني سكاراموتشي، ويأتي هذا القرار ضمن سلسلة إقالات عدّها معارضون للرئيس الأميركي دونالد ترمب دليلا على "الفوضى" في إدارته.

وجاء تأكيد البيت الأبيض مساء الاثنين قرار الإعفاء بعدما أوردت صحيفة نيويورك تايمز مساء اليوم في موقعها الإلكتروني -نقلا عن مصادر- أن ترمب قرر إقالة سكاراموتشي -المعين قبل عشرة أيام- بناء على طلب من كبير موظفي البيت الأبيض الجديد جون كيلي، الذي عينه ترمب في منصبه الجمعة الماضي مكان راينس بريبوس.

وتأتي إقالة مدير الاتصالات في الرئاسة الأميركية بعد أيام من نشر مقابلة أجرتها معه مجلة "نيويوركر"، هاجم فيها بحدة بريبوس، وكبير المخططين الإستراتيجيين في البيت الأبيض ستيف بانون.

وقال مراسل الجزيرة في واشنطن فادي منصور إن سكاراموتشي استخدم ألفاظا بذيئة تجاه بريبوس، وتعرض المسؤول المقال في حينها لانتقادات شديدة في الأوساط السياسية، وأضاف المراسل أنه لم يتضح إذا كان سكاراموتشي سيغادر البيت الأبيض نهائيا، أم ستوكل إليه مهمة أخرى. 

وأشار مراسل الجزيرة إلى أن قرار إقالة مدير الاتصالات في البيت الأبيض جاء بعد ساعات من نشر الرئيس الأميركي تغريدة يقول فيها إنه لا فوضى في البيت الأبيض، وقال إن إقالة سكاراموتشي تتزامن مع تولي الجنرال المتقاعد جون كيلي مهامه لفرض الانضباط.

واستقال بريبوس بسبب خلاف مع سكاراموتشي، كما أن تعيين الأخير مديرا للاتصالات كان سببا في استقالة المتحدث الإعلامي السابق باسم البيت الأبيض شون سبايسر.

يذكر أن العديد من المسؤولين في إدارة ترمب أقيلوا إما لخلافات في ما بينهم، أو أطاحت بهم قضية الاتصال بالروس خلال حملة الانتخابات الرئاسية الماضية، على غرار مستشار الأمن السابق الجنرال مايكل فلين.

وعقد ترمب اليوم أول اجتماع لحكومته منذ تولي الجنرال جون كيلي منصب كبير موظفي البيت الأبيض، وتعهد ترمب بأن يعمل فريقه على الوفاء بوعده الشهير خلال حملته الانتخابية "لجعل أميركا عظيمة مرة أخرى".

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

مسلسل عزل المسؤولين بالبيت الأبيض الأميركي

سجل البيت الأبيض الأميركي عشر استقالات وإقالات على الأقل منذ اعتلاء دونالد ترمب كرسي الحكم، فأقال الرئيس أمس راينس بريبس كبير موظفي إدارته، كما عزل مسؤولين كبارا عيّنهم بنفسه.

Published On 29/7/2017
WASHINGTON, DC - MARCH 06: Secretary of Homeland Security John Kelly (R) and Attorney General Jeff Sessions prepare to give remarks related to a reconstituted travel ban during a news conference at the U.S. Customs and Borders Protection headquarters, on March 6, 2017 in Washington, DC. Earlier today, President Donald Trump signed an executive order that excludes Iraq from the blacklisted countries but continues to block entry to the U.S. for citizens of Somalia, Sudan, Syria, Iran, Libya and Yemen. Kelly, Sessions and Secretary of State Rex Tillerson left the news conference without taking questions. (Photo by Mark Wilson/Getty Images)

أفادت صحيفة واشنطن بوست بأن الرئيس الأميركي هاجم وزير العدل واعتبره “ضعيفا جدا” في متابعة التسريبات الاستخباراتية، مشيرة إلى أن ترمب وكبار مساعديه يناقشون إمكانية تغييره بشخص آخر.

Published On 25/7/2017
المزيد من حكومات
الأكثر قراءة