طهران تصادق على إجراءات للرد على عقوبات واشنطن

قاسمي: سنواصل برنامجنا الصاروخي البالستي بطاقته الكاملة (الجزيرة)
قاسمي: سنواصل برنامجنا الصاروخي البالستي بطاقته الكاملة (الجزيرة)

صادقت لجنة الأمن القومي في البرلمان الإيراني اليوم السبت على إجراءات عاجلة ردا على العقوبات الأميركية، كما أعلنت إيران أنها ستواصل برنامج صواريخها البالستية بـ"طاقته الكاملة"، وذلك رغم العقوبات الأميركية والتنديد الغربي.

وأكد مراسل الجزيرة أن لجنة الأمن القومي في البرلمان الإيراني صادقت على حزمة إجراءات عاجلة ردا على مشروع قانون العقوبات الجديدة الذي أقره الكونغرس الأميركي مؤخرا، وذلك بعد ساعات من توعد المتحدث باسم الخارجية الإيرانية بهرام قاسمي قائلا "نحتفظ بحق الرد بالمثل وبشكل مناسب على التصرفات الأميركية".

وقال قاسمي في تصريحات تلفزيونية "سنواصل برنامجنا الصاروخي البالستي بطاقته الكاملة"، معتبرا أن المجالات العسكرية والصاروخية تقع في إطار السياسات الداخلية لبلاده ولا يحق للآخرين التدخل فيها.

ودان قاسمي قرار العقوبات الجديدة على طهران معتبرا أنه "تصرف عدائي مستهجن"، وقال إنه يهدف إلى "إضعاف الاتفاق النووي" الذي جرى التوصل إليه عام 2015 بين إيران والدول الست الكبرى بينها الولايات المتحدة.

أما وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف فكتب على موقع "تويتر" إن إيران ملزمة فقط وفقا للاتفاق النووي بعدم تصنيع أو تجربة صواريخ حاملة لرؤوس نووية، مضيفا أن التجارب الصاروخية الخالية من الرؤوس النووية لا تمثل انتهاكا للاتفاق. 

وكانت إيران أطلقت الخميس صاروخا يحمل قمرا اصطناعيا إلى مدار على ارتفاع 500 كيلومتر، وهو ما نددت به الولايات المتحدة وفرنسا وألمانيا وبريطانيا في بيان مشترك أمس.

وقالت المتحدثة باسم البيت الأبيض سارة هاكابي ساندرز أمس إن الرئيس دونالد ترمب سيوافق على مشروع قانون العقوبات الجديدة على كل من روسيا وإيران وكوريا الشمالية الذي أقره مجلس الشيوخ يوم الخميس، وذلك بعد يومين من إقراره في مجلس النواب.

المصدر : الجزيرة + وكالات