قاديروف: مستعد للاستقالة والتوجه لحماية الأقصى

قاديروف كتب في حسابه على إنستغرام أنه مستعد للاستقالة والتوجه لحماية المسجد الأقصى (مواقع التواصل)
قاديروف كتب في حسابه على إنستغرام أنه مستعد للاستقالة والتوجه لحماية المسجد الأقصى (مواقع التواصل)
قال رئيس جمهورية الشيشان رمضان قاديروف إنه على استعداد للاستقالة من منصبه والتوجه إلى المسجد الأقصى للمشاركة في حمايته.

ونقلت صحيفة "إزفيستيا" الروسية عن قاديروف قوله أمس الخميس إنه "مستعد للاستقالة والتطوع لآخر حياته في صفوف المنظمات التي تتكفل بحماية هذا المكان المقدس لكافة المسلمين، المسجد الأقصى".

ورحب قاديروف في حسابه على موقع التواصل الاجتماعي إنستغرام بتراجع إسرائيل عن إجراءاتها التي اتخذتها في القدس والمسجد الأقصى، داعيا إلى عدم تكرار ما قامت به لأن ذلك يثير غضب الفلسطينيين والمسلمين في العالم.

كما دعا إلى تسليم المسجد الأقصى للأردن، مشيرا إلى أن إجراءات إسرائيل من شأنها أن تدفع من وصفهم بـ"المتهورين" لإشعال الصراع في المنطقة.

وهذا الموقف من الرئيس الشيشاني جاء بعد نحو أسبوعين من أزمة المسجد الأقصى واعتصام آلاف المرابطين الفلسطينيين حوله، وفي خضم إعلان مواقف رسمية عربية من الأزمة والحديث عن اتصالاتها بشأن المسجد الأقصى بعد تراجع إسرائيل عن إجراءاتها.

يشار إلى أن الرئيس الحالي لجمهورية الشيشان هو ابن الرئيس الشيشاني السابق أحمد قاديروف الذي اغتيل في مايو/أيار 2004، ويقدر عدد المسلمين في روسيا بنحو 28 مليون مسلم يشكلون حوالي 20% من السكان.
المصدر : الجزيرة