مقتل جنديين مغربيين بقوات أممية بأفريقيا الوسطى

الأمم المتحدة تنشر 12 ألف جندي لحفظ السلام في أفريقيا الوسطى (رويترز)
الأمم المتحدة تنشر 12 ألف جندي لحفظ السلام في أفريقيا الوسطى (رويترز)

أعلن الثلاثاء عن مقتل جنديين مغربيين من قوات حفظ السلام الأممية في جمهورية أفريقيا الوسطى إثر هجوم شنته مليشيا "أنتي بلاكا" المسيحية.

واستهدف الهجوم شاحنة صهريج تابعة للقوات المسلحة المغربية كانت عائدة من مهمة تزويد السكان بالماء في إطار العمل الإنساني لهذه القوات.

وأوضحت البعثة في حسابها على تويتر أن الهجوم أدى لمقتل جنديين مغربيين وإصابة ثالث بجروح خفيفة. ويأتي هذا الحادث بعد أقل من يوم على مقتل جندي مغربي يعمل ضمن هذه القوات.

يشار إلى أن المغرب يحتل المرتبة 15 ضمن أكبر الدول المساهمة في عمليات حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة بأفراد من الجيش والشرطة.

وينشر حاليًا ما يقرب من 1600 من الأفراد العسكريين في عمليات الأمم المتحدة في جمهوريتي أفريقيا الوسطى والكونغو الديمقراطية.

وتسببت أعمال العنف بأفريفيا الوسطى في مقتل المئات ونزوح أكثر من مئة ألف خلال الشهرين الماضيين.

وفي منطقة بانغاسو وحدها قتل أكثر من 150 شخصا جراء الاشتباكات بين مسلحين وقوات حفظ السلام الأممية. ودفع العنف الكثير من منظمات الإغاثة لتعليق أعمالها في هذه المنطقة.

وتسعى أفريقيا الوسطى لتجاوز نزاع طائفي اندلع في مارس/آذار 2013 بين تحالف سيليكا ذي الأغلبية المسلمة ومليشيا "أنتي بالاكا" المسيحية.

وقد أسفرت المواجهات بين الطرفين عن مقتل الآلاف وتشريد مئات الآلاف، ونشرت الأمم المتحدة قوة من 12 ألف جندي لتحقيق الاستقرار في هذا البلد الذي استطاع الخروج من مرحلة انتقالية وإجراء انتخابات رئاسة مطلع 2016.

المصدر : الجزيرة + وكالات