فرنسا تستضيف محادثات بين السراج وحفتر

فايز السراج (يمين) وخليفة حفتر (الجزيرة-أرشيف)
فايز السراج (يمين) وخليفة حفتر (الجزيرة-أرشيف)

قالت فرنسا إنها ستستضيف غدا الثلاثاء محادثات بين رئيس الحكومة الليبية المدعومة من الأمم المتحدة فائز السراج واللواء المتقاعد خليفة حفتر، بحضور المبعوث الأممي الجديد غسان سلامة.

وعلى مدى الأيام الماضية تحدثت مصادر دبلوماسية عن هذه المحادثات قبل أن تؤكدها الرئاسة الفرنسية اليوم، حيث قال مكتب الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون في بيان إن بلاده تسعى من خلال المحادثات لإظهار مساندتها لجهود تدعمها الأمم المتحدة بهدف تحقيق الاستقرار في ليبيا.

وأشار البيان إلى أن التحدي يتمثل في بناء دولة قادرة على تلبية الحاجات الأساسية لليبيين، ولديها جيش نظامي موحد تحت إشراف السلطة المدنية، وأضاف أن ذلك ضروري لضبط الأمن في الأراضي الليبية وحدودها.

ويقول دبلوماسيون إن خطة أولية يمكن أن تعمل فيها باريس على تعديل اتفاق الأمم المتحدة من خلال إنشاء مجلس رئاسي يشمل السراج وحفتر الذي يسيطر عسكريا على شرق ليبيا، إضافة إلى شخصية ثالثة من الشرق، مع تولي حفتر قيادة الجيش الليبي، على أن تحظى الخطوات بدعم مجلس الأمن الدولي وتمهد الطريق لإجراء انتخابات عامة.

وكان رئيس حكومة الوفاق الوطني فائز السراج دعا الشهر الجاري إلى انتخابات رئاسية وبرلمانية في مارس/آذار 2018 لوضع حد لانعدام الأمن والتنافس السياسي الذي تشهده البلاد منذ سقوط نظام معمر القذافي عام 2011، وقوبلت الدعوة برفض حفتر والحكومة المنبثقة عن برلمان طبرق.

وتتضمن المبادرة الجديدة، إلى جانب إجراء الانتخابات، ثمانية بنود أخرى، من أهمها استمرار العمل بالاتفاق السياسي وحكومة الوفاق الوطني حتى تسمية رئيس الحكومة الجديدة، وإنشاء مجلس أعلى للمصالحة للتحضير لمشروع مصالحة وطنية، والإعلان عن وقف إطلاق النار وجميع أعمال القتال في كافة أنحاء البلاد باستثناء مكافحة الإرهاب.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

أكدت مصادر دبلوماسية للجزيرة أن رئيس حكومة الوفاق الوطني الليبية واللواء المتقاعد خليفة حفتر سيجريان الثلاثاء المقبل محادثات في باريس يتوقع أن تكون بحضور المبعوث الأممي الجديد غسان سلامة.

23/7/2017

طالبت الأمم المتحدة قوات اللواء الليبي المتقاعد خليفة حفتر، التي تسيطر على شرقي ليبيا، بالتحقيق في عمليات تعذيب وإعدامات نفذتها قواته بحق سجناء دون محاكمة بالمناطق الخاضعة لسيطرتها.

19/7/2017

أفادت مصادر مقربة من حكومة الوفاق الوطني الليبية بأن لقاء مرتقبا سيجمع رئيس المجلس فائز السراج واللواء المتقاعد خليفة حفتر في باريس الثلاثاء المقبل بمبادرة من الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون.

18/7/2017
المزيد من دولي
الأكثر قراءة