أردوغان: حالة الطوارئ محصورة بمكافحة "الإرهاب"

Turkish President Recep Tayyip Erdogan speaks during a news conference to present the outcome of the G20 leaders summit in Hamburg, Germany July 8, 2017. REUTERS/Wolfgang Rattay TPX IMAGES OF THE DAY
أردوغان قال إن المواطنين والمستثمرين الأجانب لم يتأثروا بحالة الطوارئ (رويترز)

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إن حالة الطوارئ المعلنة في البلاد عقب محاولة الانقلاب الفاشلة محصورة بمكافحة ما سماه "الإرهاب" فقط، مشيرا إلى أن المواطنين الأتراك والمستثمرين الأجانب لم يتأثروا بهذه الحالة أبدا.

ونقلت وكالة الأناضول عن أردوغان قوله إنه لن يتسامح أبدا مع من يضع العراقيل أمام تقدم ونمو تركيا بحجة حالة الطوارئ، مضيفا أنه عندما تنتهي الحاجة إلى حالة الطوارئ في مكافحة الإرهاب سيتم رفعها وينتهي تطبيقها.

وأكد أردوغان أنه لولا حالة الطوارئ لما كان بإمكان حزب الشعب الجمهوري المعارض أن ينظم مسيرته بأمان، في إشارة إلى مسيرة للمعارضة التركية انطلقت من أنقرة وقطعت 450 كيلومترا مشيا على الأقدام، احتجاجا على اعتقال عضو من حزب الشعب.

وقال الرئيس التركي "نحن من يضع حدود حالة الطوارئ ولا نضعها بموجب الخطوط التي يرسمها الغرب".

وقد وافق البرلمان التركي في 21 يوليو/تموز على فرض حالة الطوارئ في البلاد مدة ثلاثة أشهر، ضمن إجراءات اتخذتها الحكومة في أعقاب محاولة الانقلاب الفاشلة التي جرت بداية الشهر ذاته.

ومددت حالة الطوارئ أكثر من مرة ولا تزال سارية حتى الآن، في ظل انتقادات من قبل أحزاب المعارضة ودول غربية.

وسمحت حالة الطوارئ للسلطات التركية بإجراءات استثنائية شملت اعتقال آلاف من المشتبه في مشاركتهم في المحاولة الانقلابية، وتسريح عشرات الآلاف من وظائفهم العامة ممن يشتبه في انتمائهم لشبكات تابعة لجماعة فتح الله غولن، المتهمة بالوقوف وراء محاولة الانقلاب.

المصدر : وكالات