مصر تعترض على تصنيف فروع لتنظيم الدولة بقائمة العقوبات

كشفت وثائق حصلت عليها الجزيرة عن اعتراض الوفد المصري في مجلس الأمن في وقت سابق من العام الحالي على وضع فروع لتنظيم الدولة الإسلامية ضمن قوائم العقوبات الدولية.

وكانت الولايات المتحدة تقدمت بطلب للجنة العقوبات الدولية الخاصة بتنظيم القاعدة وتنظيم الدولة لضم أفرع هذا التنظيم في السعودية واليمن وليبيا وخراسان (باكستان وأفغانستان) إلى لائحة العقوبات، غير أن رسالة اعتراض مصرية حالت دون ذلك.

ولم تُبيّن الرسالة المصرية أي سبب أو توضيح لهذا التعطيل، علما بأن إدراج أي منظمة على لائحة الإرهاب الدولي يتطلب إجماع أعضاء مجلس الأمن.

ووفق معنيين بالملف، فإن بقاء هذه الجماعات خارج التصنيف الأممي يعني عدم منح لجنة العقوبات المرونة والصلاحيات للتدقيق في آليات عمل هذا التنظيم في الدول والمناطق الواردة في الطلب الأميركي، لا سيما ما يتعلق بمتابعة الحسابات المالية المشتبه في استعمالها من قبل التنظيم، وحركة الأفراد المنتمين إليه.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

أحالت النيابة العسكرية في مصر أمس السبت 292 شخصا للمحاكمة العسكرية لاتهامهم بتكوين "خلايا إرهابية" تابعة لتنظيم الدولة، والتخطيط لمحاولتي اغتيال للرئيس عبد الفتاح السيسي إحداهما بالسعودية.

قال تقرير لمنظمة هيومن رايتس ووتش إن الجيش المصري نفذ عمليات إعدام خارج نطاق القانون في سيناء، وأضافت أن الجيش أعدم شخصين على الأقل من أصل ثمانية كانوا غير مسلحين.

المزيد من دولي
الأكثر قراءة