المحامي الشخصي لترمب يهاجم كومي

أعلن مارك كاسوفيتز المحامي الشخصي للرئيس الأميركي دونالد ترمب أن شهادة المدير السابق لمكتب التحقيقات الاتحادي الأميركي (أف بي آي) جيمس كومي أثبتت أنه كان مصدر تسريب معلومات عندما أقر بتسريب مذكرات -بعضها سري- إلى صديق له، ثم أعطاه الضوء الأخضر لنشرها في الصحافة.

وقال "من الواضح تماما أنه كان هناك ولا يزال من يحاولون تقويض نشاط هذه الإدارة عبر التسريب الانتقائي وغير القانوني للمعلومات السرية والاتصالات المميزة".

وأضاف "اعترف السيد كومي الآن بأنه واحد ممن يقومون بالتسريبات، إذ اعترف بأنه قام من جانب واحد وبصورة خفية بإصدار إفادات غير مصرح بها للصحافة من الاتصالات الخاصة مع الرئيس".

وتابع كاسوفيتز "سنترك الأمر للسلطات المختصة" لتقرير ما إذا كان تسريب كومي يجب التحقيق فيه إلى جانب كل أولئك الآخرين الذي يشملهم التحقيق، وفق تعبيره.

واعتبر أن شهادة كومي أثبتت أنه لا يوجد أي دليل على أن صوتا واحدا في انتخابات الرئاسة الأميركية في 2016 جرى تغييره كنتيجة للتدخل الروسي في تلك الانتخابات، ونفى أن يكون ترمب قد أبلغ في أي وقت كومي أنه يحتاج ويتوقع ولاءه.

undefined

أكاذيب
وقال كومي إن ترمب أقاله من منصبه لتقويض تحقيق يجريه المكتب في مزاعم عن تواطؤ بين حملته الرئاسية وروسيا.

وأعلن كومي في شهادته أمام لجنة بمجلس الشيوخ الخميس أن إدارة ترمب نشرت أكاذيب وشوهت سمعته وسمعة مكتب التحقيقات بعد أن أقاله الرئيس في 9 مايو/أيار الماضي، وهو ما رفضه البيت الأبيض.

وفي جلسة استماع في الكونغرس سئل كومي عن سبب إقالته فقال "مرة أخرى أستخدم كلمات الرئيس، علمت أنني أقلت بسبب أمر ما بشأن الطريقة التي كنت أدير بها تحقيق روسيا، وأنها كانت تمثل بشكل ما ضغطا عليه وتثير غضبه بطريقة ما وقرر إقالتي بسبب ذلك".

وأبلغ كومي لجنة المخابرات في مجلس الشيوخ أنه يعتقد أن الرئيس الجمهوري أراد منه وقف تحقيق لمكتب التحقيقات بشأن مستشار ترمب السابق مايكل فلين الذي كان ضمن التحقيق الروسي.

بيد أنه لم يوضح ما إذا كان ترمب سعى لعرقلة العدالة من خلال مطالبته إياه بوقف تحقيق مع مستشار الأمن القومي السابق مايكل فلين.

وتجنب ترمب الرد مباشرة على اتهامات كومي، وقال لأنصاره أثناء حدث ديني في العاصمة "سنقاتل وننتصر". وأضاف "لدي هدف، هو أن أقاتل من أجل الأميركيين ومن أجل أميركا أولا".

غير أن البيت الأبيض رد بغضب، وقالت المتحدثة باسمه سارة هاكابي ساندرز خلال المؤتمر الصحفي اليومي للصحفيين المعتمدين لدى البيت الأبيض "يمكنني أن أؤكد بثقة أن الرئيس لا يكذب، وبصراحة أشعر بالإهانة جراء هذا السؤال".

المصدر : الجزيرة + وكالات