ترمب ينتقد رئيس بلدية لندن ويثير ردودا غاضبة

رئيس بلدية لندن تحدث عن انتشار للشرطة في المدينة وطلب من السكان الهدوء (غيتي)
رئيس بلدية لندن تحدث عن انتشار للشرطة في المدينة وطلب من السكان الهدوء (غيتي)

انتقد الرئيس الأميركي دونالد ترمب اليوم الأحد رئيس بلدية لندن صادق خان واتهمه بالتقليل من تهديد الإرهاب، بعد يوم من هجوم نفذه مجهولون دهسوا بشاحنة عددا من المارة قبل أن يطعنوا آخرين بالسكاكين، مما أدى إلى مقتل سبعة وإصابة نحو خمسين آخرين.

ورد رئيس بلدية لندن بسرعة على تصريحات ترمب، واتهمه بتكرار استغلال "هجمات إرهابية" لتحقيق مكاسب سياسية.

وانتقد ترمب محاولة خان طمأنة السكان بعد هجوم السبت، وقال في تغريدة "قتل سبعة على الأقل وأصيب 48 آخرون في هجوم إرهابي، ورئيس بلدية لندن يقول: لا داعي للقلق".

وقال المتحدث باسم خان في بيان إن لرئيس البلدية أمورا يقوم بها أكثر أهمية من الرد على تغريدة غير دقيقة لترمب "الذي يتعمد إخراج ملاحظات خان من سياقها، حين دعا سكان لندن إلى عدم القلق من انتشار أعداد أكبر من قوات الشرطة -من بينها شرطة مسلحة- في شوارع العاصمة".

وبينما كانت لندن لا تزال تعيش حالة من الصدمة، وكانت الأحداث لا تزال تتفاعل، كتب ترمب تغريدة اعتبر فيها أن ما يحدث يؤكد ضرورة فرض "حظر السفر" المثير للجدل الذي اقترحه على القادمين من العديد من الدول التي يشكل المسلمون غالبية سكانها.

وقال خان في مقابلة مع هيئة بي.بي.سي بعد ساعات من الهجوم، إن "رسالتي إلى سكان لندن وزوار مدينتنا العظيمة هي الهدوء واليقظة اليوم.. ستشاهدون زيادة في تواجد الشرطة اليوم، بمن فيهم ضباط شرطة مسلحين وضباط بالزي الرسمي.. لا داعي للخوف من هذا".

تصريحات رخيصة
وفي معرض الانتقادات لتصريحات ترمب، كتب عضو البرلمان من حزب العمال ديفي لامي في تغريدة، إن تصريحات ترمب "رخيصة وبغيضة، ولا تليق بزعيم دولة".

أما في الولايات المتحدة فقال آل غور نائب الرئيس الأميركي الأسبق لشبكة سي.أن.أن "لا أعتقد أنه من المناسب وسط هجوم إرهابي كبير من هذا النوع، أن ننتقد رئيس بلدية يحاول تنظيم رد المدينة على هذا الهجوم".

من جهتها، قالت سيسيليا وانغ نائبة مدير اتحاد الحريات المدنية الأميركية للشؤون القانونية في تغريدة "يجب أن نغضب عندما يستغل الرئيس جريمة رهيبة عنيفة للحصول على تأييد لسياسته التمييزية غير القانونية".

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

سارع الرئيس الأميركي دونالد ترمب إلى استثمار هجومي لندن للترويج لموقفه الداعي إلى فرض حظر السفر على المسافرين من ست دول ذات أغلبية مسلمة، وطالب المحكمة العليا بتأييده.

4/6/2017
المزيد من دولي
الأكثر قراءة