واشنطن تحدد معايير منح التأشيرة لمواطني الدول الست

People gather for an interfaith rally to show support for the Muslim and immigrant communities in New York, New York, USA, 27 January 2017. The rally was organized in response to proposed actions by President Donald Trump.
قرار ترمب بحظر دخول مواطني دول مسلمة على الولايات المتحدة أثار موجة احتجاجات واسعة (ألأوروبية-أرشيف)

وضعت الخارجية الأميركية معايير جديدة لمنح تأشيرة دخول اللاجئين ومواطني الدول الست المسلمة المشمولة بأمر حظر السفر الذي أصدره الرئيس دونالد ترمب، تشترط وجود "علاقة أسرية وثيقة" أو "صلة تجارية".

ووفق تعميم أرسلته الخارجية لسفاراتها المعنية، فـ إن تطبيق المعايير الجديدة للتأشيرة لدخول أراضي الولايات المتحدة سيبدأ اعتبارا من صباح اليوم الخميس، وذلك عقب صدور قرار المحكمة العليا تطبيق حظر السفر المؤقت والمعدل الذي أصدره الرئيس ترمب.

ويتوجب على مواطني سوريا وإيران والصومال وليبيا والسودان واليمن توثيق وجود قريب من الدرجة الأولى لهم (أب، أم، زوج أو زوجة، أخ، أخت، طفل، ابن أو ابنة بالغين، صهر، زوجة ابن) أو الحصول على قبول رسمي من شركة قانونية.

وقال التعميم إن القرابة من ناحية الأجداد والأحفاد والعمات والأعمام وغيرها من العلاقات الأسرية الأبعد لا تعتبر علاقة وثيقة. ومن المقرر أن يشمل الشرط الجديد جميع اللاجئين إلى الولايات المتحدة الأميركية فيما عدا بعض الاستثناءات، وفقا لما ذكرته الوكالة.

وكانت المحكمة العليا الأميركية قد وافقت الاثنين الماضي على النظر في قانونية الأمر التنفيذي المعدل الذي أصدره الرئيس في مارس/آذار الماضي وعلقته محاكم فدرالية.

وأجازت المحكمة بقرارها هذا تطبيق جزء من الأمر إلى حين البت فيه، مضيفة أنها ستسمح بشكل جزئي لمدة 120 يوما بمنع دخول لاجئين إلى الولايات المتحدة.

ووقع ترمب يوم 6 مارس/آذار الماضي أمرا تنفيذيا يحظر دخول مواطني إيران وليبيا وسوريا والصومال والسودان واليمن، لمدة تسعين يوما، على أن يبدأ سريانه يوم 16 من الشهر نفسه.

ويُعد هذا الأمر نسخة معدلة من أمر تنفيذي آخر أصدره ترمب يوم 27 يناير/كانون الثاني الماضي، لكن الأمر الجديد استثنى من الحظر مواطني العراق لدور بلادهم في محاربة تنظيم الدولة الإسلامية، إضافة إلى حاملي البطاقات الخضراء.

وأثار الأمر التنفيذي السابق -الذي وصف بأنه "عنصري"- احتجاجات واسعة داخل الولايات المتحدة وخارجها، وأوقف القضاء الأميركي تنفيذه.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

International arrivals proceed normally at Dallas/Fort Worth International Airport after a federal judge in Washington state issued a nationwide stop of the travel ban imposed by U.S. President Donald Trump's executive order in Dallas, Texas, U.S. February 4, 2017. REUTERS/Laura Buckman

أصدرت محكمة نقض فدرالية حكما يقضي بتثبيت تجميد القرار التنفيذي المعدل الذي سبق للرئيس الأميركي دونالد ترمب أن أصدره، بشأن حظر السفر من ست دول ذات أغلبية مسلمة.

Published On 25/5/2017
TAORMINA, ITALY - MAY 27: U.S. President Donald Trump arrives for the group photo for the G7 Outreach Program on the second and last day of the G7 Taormina summit on the island of Sicily on May 27, 2017 in Taormina, Italy. Leaders of the G7 group of nations, which includes the Unted States, Canada, Japan, the United Kingdom, Germany, France and Italy, as well as the European Union, are meeting at Taormina from May 26-27. (Photo by Sean Gallup/Getty Images)

سارع الرئيس الأميركي دونالد ترمب إلى استثمار هجومي لندن للترويج لموقفه الداعي إلى فرض حظر السفر على المسافرين من ست دول ذات أغلبية مسلمة، وطالب المحكمة العليا بتأييده.

Published On 4/6/2017
المزيد من دولي
الأكثر قراءة