مسلحون يهاجمون قافلة نائب رئيس جنوب السودان

تعبان دينق لم يكن في القافلة وقت استهدافها (رويترز)
تعبان دينق لم يكن في القافلة وقت استهدافها (رويترز)

قال مسؤول حكومي في دولة جنوب السودان إن مسلحين هاجموا قافلة تعبان دينق جاي نائب رئيس جنوب السودان، مما أسفر عن إصابة ثلاثة من حرسه الشخصي.

ونصب الكمين على طريق سريع يربط العاصمة جوبا ببلدة بور إلى الشرق منها. من جانبه قال وزير الإعلام جاكوب دينق إن نائب رئيس الجمهورية لم يصب في الهجوم.

ونقل مراسل الجزيرة في جوبا عادل فارس عن مسؤول أمني كبير أن الهجوم استهدف القافلة الأمنية التي كانت في طريقها إلى بور لتأمين زيارة النائب الأول لرئيس الجمهورية، ولم يكن تعبان دينق فيها.

وأضاف المراسل أن دينق ومرافقيه وصلوا مدينة بور جوا قبل الهجوم بنحو ساعتين، مشيرا إلى أن الزيارة تأتي لتهدئة الصراع القبلي في المنطقة.

يذكر أن دولة جنوب السودان تعاني من العنف منذ عام 2013، بعد أن أقال الرئيس سلفاكير ميارديت المنتمي لقبيلة الدنكا نائبه آنذاك رياك مشار المنتمي لقبيلة النوير. ومنذ ذلك الوقت، والقتال يقسم البلاد وفقا لانتماءات عرقية، وتسبب في ظهور عدة فصائل مسلحة، ومقتل ونزوح الآلاف.

المصدر : الجزيرة + رويترز

حول هذه القصة

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة