العمال البريطاني يطلق حملته للانتخابات العامة

كوربن: طبيعة الاتفاقات مع الاتحاد الأوروبي هي الأمر المهم حاليا (الجزيرة)
كوربن: طبيعة الاتفاقات مع الاتحاد الأوروبي هي الأمر المهم حاليا (الجزيرة)

دشن حزب العمال البريطاني المعارض اليوم الثلاثاء حملته للانتخابات العامة المقرر إجراؤها في الثامن من يونيو/حزيران المقبل، في حين تشير استطلاعات الرأي إلى تقدم المحافظين بشكل كبير.

وترفع حملة حزب العمال شعار "نعمل من أجل الأكثرية لا الأقلية"، وتم إطلاقها بشكل رسمي خلال تجمع انتخابي في مدينة مانتشتر.

وفي كلمة أمام التجمع، قال زعيم الحزب جيريمي كوربن إن مسألة خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي قد حسمت، لكن "طبيعة الاتفاقات مع الاتحاد هي الأمر المهم حاليا".

وكانت زعيمة المحافظين ورئيسة الحكومة البريطانية تيريزا ماي دعت لانتخابات مبكرة، وطلبت من الناخبين تأييد قيادتها وخططها للتفاوض بشأن خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

وأظهرت أحدث استطلاعات الرأي تقدم المحافظين بنسبة 15 إلى 20% على حزب العمال قبل شهر من تنظيم الانتخابات العامة.

ويشار إلى أن حزب المحافظين حقق مكاسب كبيرة في الانتخابات المحلية التي جرت الخميس الماضي على حساب حزب العمال المعارض الرئيسي. 

لكن المحللين السياسيين شددوا على أن المكاسب التي حققها الحزب في الاستحقاقات المحلية لا تبشر بالضرورة بالأغلبية البرلمانية الكبيرة التي تأمل ماي الفوز بها في الانتخابات العامة. 

من جهتها، تحدثت ماي أمس الاثنين أمام تجمع لأنصارها وشددت على التزام حزبها بخفض صافي الهجرة للبلاد إلى "عشرات الآلاف" سنويا إذا فاز بالانتخابات المقبلة.

وقالت "بمجرد أن نغادر الاتحاد الأوروبي ستتاح لنا فرصة التأكد من سيطرتنا على حدودنا هنا في بريطانيا".

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

المزيد من أحزاب وجماعات
الأكثر قراءة