منظمات: الملايين سيموتون جوعا بجنوب السودان

نسوة من جنوب السودان ينتظرن تسجيلهن في قائمة توزيع الطعام التابعة للأمم لبرنامج الأغذية العالمي (رويترز)
نسوة من جنوب السودان ينتظرن تسجيلهن في قائمة توزيع الطعام التابعة للأمم لبرنامج الأغذية العالمي (رويترز)
حذّرت منظمات غير حكومية من أن المجاعة التي تجتاح جنوب السودان قد تتحوّل إلى كارثة إنسانية إذا أخفقت المجموعة الدولية في حشد جهودها لمعالجتها، بما يهدد حياة الملايين من البشر.

وأعربت رئيسة منظمة "أوقفوا الجوع الآن" ساراي خان عن أسفها لضعف المساعدة الدولية المقدمة إلى جنوب السودان، معتبرة أن الوضع "الكارثي" قد يؤدي إلى وفاة ستة ملاين شخص قبل نهاية السنة. 

وقدرت الأمم المتحدة مبلغ المساعدة الضرورية بـ1.5 مليار يورو، وهي تؤمّن بالكاد 26% فقط من هذا المبلغ.

من جهتها، أعربت المديرة التنفيذية لمنظمة "أوكسفام" ويني بيانيما عن قلقها بالقول إن "الحاجات كبيرة والنقص في المساعدة أيضا"، مضيفة أنه "عندما يموت شخص من الجوع، يعتبر ذلك فشلا لأن من الممكن الحؤول دون أن يموت إذا ما أسرعنا في التحرك".

وتشكل هذه الأزمة الغذائية المرتبطة بظروف الحرب في جنوب السودان، وكذلك في أنحاء أخرى من منطقة القرن الأفريقي واحدا من أبرز المواضيع التي يناقشها المسؤولون الاقتصاديون والسياسيون في القارة خلال منتداهم منذ الأربعاء الماضي بمدينة دوربان في جنوب أفريقيا.

المصدر : الفرنسية

حول هذه القصة

أعلنت بعثة الأمم المتحدة بجنوب السودان أن 35 جنديا بريطانيا وصلوا الثلاثاء إلى جوبا لتقديم دعم هندسي وطبي، وللمساهمة في تسهيل توصيل المساعدات الإنسانية.

أعربت منسقة الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية في السودان مارتا رويداس عن قلق المنظمة الدولية إزاء التدفق المتواصل للاجئين من دولة جنوب السودان إلى السودان. وأكدت في مؤتمر صحفي مشترك مع مفوض العون الإنساني في السودان، ضرورة إيصال المساعدات للمتضررين من المجاعة في مناطقهم في جنوب السودان حتى لا تتضاعف أعداد القادمين إلى السودان. وقالت "نحن […]

المزيد من دولي
الأكثر قراءة