روسيا تندد بإقرار قانون قيصر لمعاقبة داعمي الأسد

ريابكوف: الساسة الأميركيون الذين مرروا مشروع قانون قيصر يعملون لصالح الإرهابيين(الأوروبية)
ريابكوف: الساسة الأميركيون الذين مرروا مشروع قانون قيصر يعملون لصالح الإرهابيين(الأوروبية)

ندد سيرغي ريابكوف نائب وزير الخارجية الروسي بمشروع قانون قيصر الذي أقره مجلس النواب الأميركي والذي يفرض عقوبات على داعمي النظام السوري ويدعو إلى محاكمة مرتكبي جرائم الحرب.

واتهم ريابكوف في تصريحات خاصة لوكالة "سبوتنيك" الروسية الساسة الأميركيين الذين عملوا على تمرير مشروع القانون بالعمل لصالح "الإرهابيين"، مشيرا إلى أن هدفهم "إسقاط السلطات الشرعية في البلاد، لا المساعدة في التوصل إلى تسوية سلمية للأزمة السورية".

ويطالب التشريع الرئيس الأميركي دونالد ترمب بفرض عقوبات على الأشخاص والكيانات الأجنبية التي تقدم الدعم المادي والتقني للنظام السوري بعد سريان التشريع وإجازته من قبل الرئيس.

وحظي قانون قيصر بدعم الحزبين الديمقراطي والجمهوري، وهو يحمل الاسم الحركي لمنشق عن النظام السوري سرب آلاف الصور المؤلمة لآلاف الجثث التي قضى أصحابها بسبب التعذيب بمختلف أنواعه على يد قوات النظام في السجون السورية.

ومن شأن قانون قيصر -برأي كثيرين- أن يمتحن الجدية التي بدا كأن الرئيس ترمب يتعامل بها مع النظام السوري وحلفائه فيما يتعلق بإيذاء المدنيين، بالنظر إلى الضربة العسكرية التي شنتها إدارته على قاعدة "الشعيرات" الجوية التابعة للنظام السوري في أبريل/نيسان الماضي.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

صادق مجلس النواب الأميركي بأغلبية ساحقة على مشروعي قانونين يفرض أحدهما إجراءات صارمة على داعمي النظام السوري بينما جدد الآخر قانون العقوبات المفروضة على إيران منذ عقود.

نقلت وكالات أنباء روسية عن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف قوله إن بلاده مستعدة للتعاون مع الولايات المتحدة بشأن حل الأزمة السورية، متوقعا موقفا مماثلا من واشنطن.

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة