خامنئي يدعو لحفظ الأمن وروحاني ورئيسي يحشدان الأنصار

In this picture released by official website of the office of the Iranian supreme leader, Supreme Leader Ayatollah Ali Khamenei addresses a group of teachers in Tehran, Iran, Monday, May 2, 2016. Iran's Supreme Leader has criticized the U.S. Presence in the Persian Gulf region, saying American forces should go back to the Bay of Pigs. Ayatollah Ali Khamenei's website quoted him as telling a group of teachers Monday that American military drills in the region were proof of U.S. arrogance. (Office of the Iranian Supreme Leader via AP)
خامنئي: بعض التصريحات في مناظرات الانتخابات لا تليق بالأمة الإيرانية (أسوشيتد برس)

وقال خامنئي مخاطبا آلاف الأشخاص في حسينية الخميني بطهران "إن المسؤولين الأميركيين والأوروبيين والصهاينة يراقبون انتخاباتنا ليروا مستوى المشاركة"، معتبرا أنه متى كانت هذه المشاركة "كبيرة فإن حكمهم سيكون مختلفا".

وأضاف أنه في الوقت الذي تعاني فيه دول المنطقة من انعدام الأمن فإن بلاده تستعد للانتخابات في أمن واستقرار، داعيا الأجهزة التنفيذية والرقابية إلى ضرورة حفظ الأمن خلال الانتخابات، فضلا عن "صيانة أصوات الناخبين"، ومشددا على أن تُجرى الانتخابات بانضباط من الجميع.

كما انتقد خامنئي العداء المتبادل بين المرشحين في انتخابات الرئاسة المقررة بعد غد الجمعة، وقال إن "بعض التصريحات في مناظرات الانتخابات لا تليق بالأمة الإيرانية، لكن المشاركة (الكبيرة) ستبدد كل ذلك".

تنافس
وقال مراسل الجزيرة في طهران إن التنافس على الرئاسة بات محصورا بين روحاني ورئيسي، وذلك بعد انسحاب بعض المرشحين وحصول كل من هذين المرشحين على دعم جهات نافذة.

وأعلنت الجبهة الوطنية الإيرانية تأييدها لروحاني بعد امتناع عن المشاركة في العملية الانتخابية دام نحو ثلاثين عاما، كما نقلت مواقع إصلاحية بيانا لزعيم الحركة الخضراء مير حسين موسوي يؤيد روحاني.

وأعلن أيضا نجل القيادي الإصلاحي مهدي كروبي تأييد والده لروحاني من مقر إقامته الجبرية، بينما أكد مراسل الجزيرة أن حسن الخميني حفيد مؤسس الجمهورية أعلن تأييده للرئيس روحاني.

في المقابل، ذكرت وسائل إعلام محافظة أن جمعية رجال الدين المناضلين والجمعية الإسلامية لمدرسي الحوزة العلمية في مدينة قم أعلنتا الانحياز للمرشح المحافظ رئيسي.

وبحسب مراسل الجزيرة، فإن استطلاعات الرأي ليست دقيقة جدا في إيران لكنها تقدم مؤشرا على توجه الشارع، حيث تشير إلى توجه نحو 40% من الأصوات لروحاني، و35% لرئيسي، بينما لم يحسم نحو ربع الناخبين رأيهم بعد، وهي الفئة التي يعول عليها المرشحان لكسب تأييدها.

ويقوم روحاني ورئيسي بزيارة دعائية إلى مدينة مشهد التي تعتبر من أهم المدن الدينية في إيران، وذلك قبل بدء الصمت الانتخابي غدا الخميس، وألقى رئيسي كلمة أمام أنصاره في طهران أمس الثلاثاء انتقد فيها سياسات روحاني، وهدده بنشر تسجيل صوتي له، دون الإفصاح عن مضمونه.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

In this undated photo released by office of former Iranian President Mohammad Khatami, Mohammad Khatami, watches a video on his laptop, at his office, in Tehran, Iran. Many reformists are expected to sit out the June 14 voting in a silent protest over the crackdowns that have left them leaderless and demoralized. Others unwilling to boycott the election are rallying around a last-ditch call for help to Khatami, who is seen increasingly as their only credible hope at the ballot box.

أعلن الرئيس الايراني السابق محمد خاتمي دعمه للرئيس حسن روحاني بالانتخابات الرئاسية المقررة الجمعة المقبل ودعا في تسجيل مصور نشره موقع “خاتمي ميديا” الشعب الإيراني للمشاركة بكثافة والتصويت له.

Published On 14/5/2017
المزيد من دولي
الأكثر قراءة