ترمب يبحث تغييرات بين مسؤولي البيت الأبيض

أفادت وول ستريت جورنال بأن الرئيس الأميركي دونالد ترمب يبحث إجراء تغييرات واسعة في صفوف كبار المسؤولين، في مسعى للقضاء على المشاحنات الداخلية بين فريق العاملين داخل البيت الأبيض.

ونقلت الصحيفة عن مسؤول رفيع في الإدارة الأميركية أن الأزمة في سوريا زادت من رغبة ترمب في تقليل الخلافات الداخلية.

وقالت إن ترمب تحدث مع بعض المقربين منه بشأن أداء كبير موظفي البيت الأبيض راينس بريبوس وطلب اقتراح أسماء لمن قد يخلفه.

وأشارت الصحيفة إلى أن مساعدا آخر قد يُستبدل هو كبير المستشارين الإستراتيجيين ستيف بانون الذي اختلف مع زوج ابنة الرئيس ومستشاره المقرب جاريد كوشنر.

ونقلت وسائل إعلام أميركية عن مسؤولين في البيت الأبيض أن بانون وكوشنر اجتمعا يوم الجمعة في منتجع ترمب بمارالاغو في ولاية فلوريدا، من أجل إزالة الخلافات.

واستبعد ترمب بانون من مجلس الأمن القومي قبل أيام، في ما اعتبر نصرا لمستشار الأمن القومي هربرت مكماستر، الجنرال السابق في الجيش الذي يعمل لبسط سيطرته على أجهزة الأمن القومي.

المصدر : الجزيرة,الصحافة الأميركية