السويد تؤكد أن منفذ هجوم الدعس أوزبكي

رئيس الوزراء السويدي يحمل الزهور أثناء زيارة موقع الهجوم في اليوم الثاني (رويترز)
رئيس الوزراء السويدي يحمل الزهور أثناء زيارة موقع الهجوم في اليوم الثاني (رويترز)

أكدت الشرطة السويدية أن سائق الشاحنة المختطفة الذي دعس أربعة أشخاص وأصاب آخرين وسط ستكهولم أمس الجمعة هو أوزبكي (39 عاما)، مشيرة إلى أنها عثرت أيضا على متفجرات في الشاحنة.

وأكد رئيس الشرطة دان الياسون للصحفيين هوية منفذ الدعس الذي اعتقل أمس في مدينة ميرستا، بينما قال رئيس جهاز المخابرات أنديرز ثورنبرغ إن المشتبه به "ظهر أثناء عملياتنا السابقة لجمع المعلومات".

وأفادت الشرطة بأن شخصا اختطف شاحنة كبيرة من مطعم وقام بعملية دعس المارة التي أسفرت عن مقتل أربعة وإصابة 15، قبل أن تصطدم بمتجر كبير وتتوقف، وأضافت أنها عثرت على متفجرات داخل الشاحنة، واعتقلت شخصا ثانيا يشتبه في أنه على علاقة بالعملية.

وأوضح مراسل الجزيرة عياش دراجي أن التصريحات جميعها ما زالت في إطار الشبهات، مشيرا إلى أن المدعي العام السويدي لم يؤكد أي اتهام.

وأشار إلى أن الحكومة أعلنت الحداد ونكست الأعلام، موضحا أن السويديين لم يعتادوا مثل هذه الهجمات.

وحتى الآن لم تتبن أي جهة مسؤوليتها عن الهجوم الذي وصفه رئيس الوزراء ستيفان لوفين بالعمل الإرهابي.

وهذا الهجوم هو الرابع من نوعه في أوروبا خلال الأشهر الـ12 الماضية، والذي يتم باستخدام سيارة لمهاجمة حشد من المدنيين، بعد هجمات مميتة في كل من لندن وبرلين ونيس، وتبناها تنظيم الدولة الإسلامية.

المصدر : الجزيرة + وكالات