ليفنغستون يهدد باللجوء إلى القضاء ضد حزبه

ليفنغستون قال إن هتلر كان على علاقة بالحركة الصهيونية في ثلاثينيات القرن الماضي(غيتي)
ليفنغستون قال إن هتلر كان على علاقة بالحركة الصهيونية في ثلاثينيات القرن الماضي(غيتي)

قال عمدة لندن السابق وعضو حزب العمال البريطاني المعارض كين ليفنغستون إن اللجنة التأديبية للحزب اكتفت بتعليق عضويته ولم تقرر طرده، لأن تصريحاته بشأن الزعيم الألماني أدولف هتلر وعلاقته بالحركة الصهيونية هي حقيقة تاريخية.

وقال ليفنغستون في مقابلة مع الجزيرة عقب القرار، إنه سيلجأ إلى القضاء إذا قرر الحزب طرده في تحقيق جديد يعتزم زعيمه جيرمي كوربن فتحه.

وكان ليفنغستون قال قبل عام إن هتلر كان داعما للصهيونية في ثلاثينيات القرن الماضي.

وبشأن انتقاده لسياسات إسرائيل في ضوء الإجراءات ضده من داخل حزبه والضغوط التي يتعرض لها، أكد ليفنغستون أنه سيواصل انتقاد هذه السياسات التي قال إنها تجلب مزيدا من الغضب وعدم الاستقرار في المنطقة. 

وكان عدد من أعضاء حزب العمال قد طالبوا في وقت سابق زعيمهم كوربن بوقف حليفه والعضو المخضرم ليفنغستون لقوله إن هتلر كان صهيونيا، وذلك في معرض دفاعه عن زميلة أوقفها الحزب عام 2014 بسبب تصريحات مشابهة ضد الصهيونة وجرائم الاحتلال الإسرائيلي في فلسطين، وقالت حينها إنها تؤيد نقل إسرائيل إلى الولايات المتحدة لإنهاء الأزمات في الشرق الأوسط.

وقال زعماء يهود إنه ينبغي لحزب العمال ألا يتهاون مع معاداة السامية، كما نأى بعض أعضاء الحزب في البرلمان بأنفسهم عن ليفنغستون. 

المصدر : الجزيرة