انفجار بمبنى سكني في سان بطرسبورغ

قوات أمن روسية في المنطقة التي عثر فيها اليوم  على عبوة ناسفة وتم إبطالها (رويترز)
قوات أمن روسية في المنطقة التي عثر فيها اليوم على عبوة ناسفة وتم إبطالها (رويترز)

أفاد شهود عيان بوقوع انفجار مدوٍ في مبنى سكني شرق مدينة سان بطرسبورغ في روسيا بالقرب من منطقة عثر فيها على عبوة ناسفة في وقت سابق اليوم الخميس، وذلك بعد أيام من تفجير محطة للمترو في المدينة ومقتل 14 شخصا وإصابة آخرين.

وقد أكدت وزارة الطوارئ عدم وجود إصابات في الانفجار سوى تضرر مركبة من الركام المتساقط..

وكانت مصادر أمنية ذكرت أن العبوة الناسفة التي تم العثور عليها مشابهة لقنبلة لم تنفجر في مترو المدينة وجدت في نفس يوم التفجير الذي وقع الاثنين الماضي.

وقال مصدر أمني لرويترز إن "المتفجرات كانت مماثلة في الحجم لتلك التي استخدمت في (محطة مترو) فوستانيا.

وقال مصدر بجهات إنفاذ القانون إن عربات الإطفاء هرعت إلى المبنى، وقد تم إجلاء سكان.

وكانت المدينة شهدت انفجارا هز إحدى محطات المترو يوم 3 أبريل/نيسان الجاري أسفر عن سقوط 14 قتيلا.

وأشار محققون روس إلى أن منفذ هجوم المترو شاب (22 عاما) من أصول قريغزية، وأنه وضع أيضا قنبلة ثانية بمحطة بلوشتشاند فوستانيا الأخرى وسط المدينة، لكن تم تعطيلها في اللحظة المناسبة.

وإثر انفجار الاثنين، قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إن الحكومة تدرس كل الأسباب وراء الانفجارات في شبكة قطارات أنفاق سان بطرسبورغ. 

وأضاف بوتين أن أسباب الانفجارات "ليست واضحة" لكنه قال إنه تحدث مع رؤساء الأجهزة الأمنية الخاصة وإنهم يعملون على تحديد هذه الأسباب، مشيرا إلى أنه ستتم دراسة كل الاحتمالات سواء كانت الإرهاب أو الجريمة.

المصدر : وكالات