وزير إسرائيلي يحذر من انهيار مصر ويدعو لدعم السيسي

شتاينتس: انهيار مصر يشكل خطرا ليس على إسرائيل والشرق الأوسط فقط، بل على أوروبا أيضا (الأوروبية)
شتاينتس: انهيار مصر يشكل خطرا ليس على إسرائيل والشرق الأوسط فقط، بل على أوروبا أيضا (الأوروبية)

قال وزير الطاقة الإسرائيلي يوفال شتاينتس إن انهيار مصر يشكل خطرا كبيرا على العالم، وحض -في تصريحات للإذاعة العبرية الثانية- "المجتمع الدولي على دعم الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي في تحقيق الاستقرار الاقتصادي والأمني في بلاده"، لأنه "إذا انهارت مصر سيشكل ذلك خطرا ليس على إسرائيل والشرق الأوسط فقط، بل على أوروبا أيضا".

وقال إنه "يهمنا جدا -تماما مثل كل العالم الحرّ- أن يستقر الوضع في مصر، وأن تخرج من الوضع المعقد الذي توجد فيه حاليا.

وفي سياق آخر، أعرب شتاينتس عن معارضته لاستيعاب لاجئين سوريين في إسرائيل، قائلا إن معالجة الجرحى السوريين تختلف كليا عن استيعاب اللاجئين.

وأضاف أن استيعاب لاجئين سوريين من شأنه فتح الباب أمام رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس للمطالبة باستيعاب فلسطينيين من سوريا لتوطينهم داخل مناطق السلطة، على حد تعبيره.

وكانت إسرائيل قد قالت إنها تدرس استقدام أطفال سوريين أصيبوا في الهجوم الكيميائي السوري الأخير على بلدة خان شيخون (شمالي سوريا)، بغرض علاجهم وليس لاستضافتهم.

وقال مكتب رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو إنه "ستتم دراسة استقبال أطفال سوريين من إدلب لتلقي العلاج في إسرائيل، وفي أي حال من الأحوال لا يدور الحديث عن استيعابهم في إسرائيل".

وأشار الجيش الإسرائيلي الأسبوع الفائت إلى أنه قدم العلاج لقرابة ثلاثة آلاف جريح سوري منذ 2013.

وقال في تصريح مكتوب وصلت الأناضول نسخة منه "بدأ الجيش الإسرائيلي معالجة الجرحى السوريين مطلع 2013، وبلغ عددهم حتى اليوم قرابة ثلاثة آلاف جريح، حيث تمت معالجة ستمئة جريح خلال 2016".

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

أغلقت السلطات الإسرائيلية معبر طابا مع مصر، وأمرت جميع السياح الإسرائيليين في شبه جزيرة سيناء بمغادرتها بشكل فوري، بينما دوت صفارات الإنذار بمستوطنة أشكول بعد سقوط قذيفة أطلقت من سيناء.

كررت إسرائيل الأحد تحذير مواطنيها من التوجه إلى سيناء المصرية أو مغادرتها "فورا"، بعد الهجومين اللذين استهدفا كنيستين في طنطا والإسكندرية وأسفرا عن مقتل العشرات وتبناهما تنظيم الدولة الإسلامية.

ذكر موقع ويللا الإخباري أن هناك تنسيقا بين الجيشين الإسرائيلي والمصري لمواجهة تنظيم الدولة في سيناء، حيث نشرت تل أبيب وسائل تكنولوجية على طول الحدود مع مصر لجمع المعلومات الأمنية.

المزيد من أزمات
الأكثر قراءة