ميركل تنصح اللاجئين بالعيش في ريف ألمانيا

Syrian refugees arrive at the camp for refugees and migrants in Friedland, Germany April 4, 2016. The first group of Syrian refugees arrived in Germany by plane from Turkey under a new deal between the European Union and Ankara to combat human trafficking and bring migration under control, German police said on Monday. REUTERS/Kai Pfaffenbach
ميركل دعت اللاجئين إلى تبني القيم الألمانية (رويترز)

قالت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل إن اللاجئين الذين يتطلعون إلى بناء حياة في ألمانيا، يتعين أن يكونوا منفتحين للعيش في المناطق الريفية والمناطق الأقل كثافة سكانية بدلا من المدن الكبرى، وإظهار حب الاستطلاع بعض الشيء بشأن الثقافة الألمانية.

وأقرت ميركل بأن الكثير من المهاجرين يفضلون العيش في المدن الكبرى، لكنهم يجدون أن الإقامة هناك غالبا ما تكون صعبة. وتابعت "بالتالي أنصح (اللاجئين) بالإقامة في المناطق الريفية.. حيث إنها ربما تكون للوهلة الأولى غير جذابة. ونظرا لأنه غالبا في تلك المناطق يمكن أن يعتني الناس بشكل أفضل بمصالح اللاجئين ودمجهم".

وأضافت أن الوافدين الجدد إلى ألمانيا يتعين أن يتبنوا "قيم هذا البلد القائمة على التسامح والانفتاح والحرية الدينية وحرية التعبير".

واستقبلت ألمانيا أكثر من مليون مهاجر ولاجئ منذ العام 2015، وتتعامل منذ ذلك الحين مع ضغوط سياسية واجتماعية تتعلق بدمج الوافدين الجدد في مختلف أنحاء البلاد.

ومجددا دافعت ميركل قبل يومين عن سياسة الباب المفتوح التي انتهجتها في استقبال المهاجرين، وأوضحت في مؤتمر عقد بمالطا الخميس أن أوروبا "تجاهلت الأمر" عندما بدأت أزمة سوريا في الظهور.

واعترفت  أن "الحقيقة هي أننا أشحنا بوجوهنا بعيدا عندما كانت القضية هي تمويل مخيمات اللاجئين.. لم نبدِ اهتماما كافيا.. لذا تورطنا في أزمة إنسانية، وهذا هو السبب في أننا استقبلنا لاجئين لأننا أهملنا كثيرا من قبل".

المصدر : الألمانية + الجزيرة

حول هذه القصة

German Chancellor Angela Merkel takes part in a European People Party (EPP) summit in St Julian's, Malta, March 30, 2017. REUTERS/Darrin Zammit Lupi

دافعت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل مجددا عن سياسة الباب المفتوح في استقبال المهاجرين التي انتهجتها عام 2015، معترفة في السياق نفسه بأن تركيا قامت بالكثير من أجل اللاجئين.

Published On 30/3/2017
Syrian refugees wait on a roadside near a beach in the western Turkish coastal town of Dikili, Turkey, after Turkish Gendarmes prevented them from sailing off for the Greek island of Lesbos by dinghies, March 5, 2016. REUTERS/Umit Bektas

كشف كتاب صدر بألمانيا تفاصيل جديدة عن الاتفاقية الأوروبية التركية لاستعادة اللاجئين، وورد فيه أن المستشارة الألمانية ونظيرها الهولندي وعدا بأن تستقبل أوروبا سنويا ربع مليون لاجئ سوري من تركيا.

Published On 17/3/2017
المزيد من سياسي
الأكثر قراءة