ترمب ينشر التفاصيل المالية لموظفي البيت الأبيض

ترمب مع رئيسة المكتب الأمني وابنته إيفانكا في البيت الأبيض يوم 27 مارس/آذار الماضي(رويترز)
ترمب مع رئيسة المكتب الأمني وابنته إيفانكا في البيت الأبيض يوم 27 مارس/آذار الماضي(رويترز)

نشر الرئيس الأميركي دونالد ترمب تفاصيل الأوضاع المالية الشخصية لموظفيه ومن بينهم صهره جاريد كوشنر وابنتهإايفانكا، في خطوة قد تقدم نظرة شاملة على ثروة بعض الشخصيات الرئيسية في إدارة ترمب.

وتضم قائمة إقرارات الذمة المالية نحو 180 شخصا انضموا إلى قائمة موظفي ترمب عندما تولى مهام منصبه يوم 20 يناير/كانون الثاني الماضي أو بعد ذلك بفترة وجيزة.

وقال مسؤولو القيم الأخلاقية بالبيت الأبيض إن الوثائق الملزمة قانونيا لكشف الذمة المالية تعطي لمحة عن أصول وأوضاع الأشخاص لدى توليهم وظائفهم للمرة الأولى في البيت الأبيض، قبل أن يبدؤوا في بيع أسهم وأصول أخرى قد تشكل تضاربا في المصالح.

وقال ستيفان باسانتينو نائب مستشار الرئيس إن شرط تقديم إقرارات الذمة المالية ينطبق على جميع موظفي البيت الأبيض الذين يشغلون مناصب أو يزيد دخلهم السنوي عن 161 ألف دولار.

وأضاف باسانتينو أن عمليات الكشف المالية تمثل ممتلكات الأفراد عند توليهم المناصب العامة، وليس بالضرورة ما لا يزال لديهم.

‪كوشنر وزوجته إيفانكا ضمن الشخصيات التي أعلن عن تفاصيلها المالية‬ كوشنر وزوجته إيفانكا ضمن الشخصيات التي أعلن عن تفاصيلها المالية (رويترز)

استمارات الكشف
من جهته ذكر جيم شولتز المساعد الخاص للرئيس أنه استنادا إلى استمارات الكشف، فإنه يتوجب على الأفراد أن يوافقوا بالتوقيع على إجراءات للقضاء على أي تعارض للمصالح والاستقالة من مناصب خارج الحكومة.

وبحسب ما كشفه البيت الأبيض فإن الرئيس الحالي للمجلس الاقتصادي الوطني غاري كوهين الذي كان يشغل منصب الرئيس السابق لغولدمان ساكس، يمتلك أصولا تساوي ما لا يقل عن 230 مليون دولار، ولكن يُحتمل أنه يملك أكثر من ذلك بكثير. ولم تُعط معلومات تُذكر عن العديد من أصوله، وأشير فقط إلى أنها تساوي أكثر من مليون دولار.

وتراوح دخل كوهين بين 48 و77 مليون دولار خلال السنة السابقة لارتباطه مع البيت الأبيض، رغم أن دخله قد يكون أعلى بكثير.

وتضمنت الصفحة الـ54 من تقرير جاريد كوشنر التي انطوت على معظم أصول ودخل زوجته إيفانكا ترمب، عشرات من الأصول التي تساوي ستة وسبعة أرقام.

وذكرت صحيفة نيويورك تايمز أن إمبراطورية عقارات واستثمارات الزوجين تساوي 741 مليون دولار. وتولى كوشنر مناصب تنفيذية في شركات ومجموعات استقال منها منذ يناير/كانون الثاني الماضي.

وقد أبدى نواب ديمقراطيون قلقهم بشأن احتمال وجود تضارب مصالح بالنسبة لكوشنر، وهو مثل ترمب مطور للعقارات في نيويورك.

كما قُدرت الحسابات المصرفية والعقارات والممتلكات الأخرى لكبير المستشارين ستيف بانون قبل دخوله البيت الأبيض بما يتراوح بين 3.3 و12.6 مليون دولار.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

أعلن الرئيس الأميركي الحرب على أعضاء بحزبه، مهددا بإنهاء الحياة السياسية لمحافظين جمهوريين ساعدوا في انهيار تشريع الرعاية الصحية الذي سانده، لكنه تلقى ردا سريعا منهم بأنهم لن يرضخوا “للتسلط”.

30/3/2017

قال البيت الأبيض إن لجنة المخابرات بمجلس الشيوخ الأميركي طلبت استجواب جارد كوشنر، صهر الرئيس دونالد ترمب في إطار تحقيقها في العلاقة بين مساعدي الرئيس والمسؤولين الروس.

27/3/2017
المزيد من حكومات
الأكثر قراءة