مواجهة بين أوكرانيا وروسيا في محكمة العدل الدولية

جنود روس يتمركزون حول وحدات عسكرية أوكرانية في القرم قبل ثلاث سنوات (غيتي-أرشيف)
جنود روس يتمركزون حول وحدات عسكرية أوكرانية في القرم قبل ثلاث سنوات (غيتي-أرشيف)

تنظر محكمة العدل الدولية اليوم الاثنين دعوى أقامتها أوكرانيا في يناير/كانون الثاني الماضي، تطلب فيها إصدار أمر لروسيا بوقف دعم الانفصاليين المؤيدين لموسكو.

وتقول أوكرانيا في الدعوى إن القوى الانفصالية التي تدعهما موسكو ارتكبت أعمالا إرهابية، وتشير إلى قصف مناطق سكنية وإسقاط طائرة ركاب ماليزية في يوليو/تموز 2014؛ مما أدى إلى مقتل كل من كانوا على متنها من ركاب وأفراد الطاقم، وعددهم 298 شخصا.

وقال فريق تحقيق من ست دول برئاسة هولندا في سبتمبر/أيلول 2016 إن الطائرة أُسقطت بصاروخ أرض جو روسي الصنع من طراز بوك من منطقة تسيطر عليها القوات المؤيدة لروسيا, ولم يحدد الفريق بعدُ الجهة التي يُشتبه بأنها قامت بذلك. ورفضت روسيا هذه النتائج بوصفها متحيزة وذات دوافع سياسية.

وتتهم كييف موسكو بخرق معاهدات الأمم المتحدة لمكافحة الإرهاب ومكافحة التفرقة بدعمها جماعات مؤيدة لروسيا في القرم وفي شرق أوكرانيا، حيث أودى القتال بحياة نحو عشرة آلاف شخص خلال السنوات الثلاث الأخيرة.

ونفت روسيا مرارا إرسالها قوات أو عتادا عسكريا إلى شرق أوكرانيا، ومن المتوقع أن تطعن في اختصاص المحكمة بالنظر في هذه القضية.

المصدر : رويترز

حول هذه القصة

رفعت أوكرانيا دعوى قضائية ضد روسيا أمام محكمة العدل الدولية أعلى محكمة تابعة للأمم المتحدة تطالب فيها بأن توقف موسكو "فورا" دعمها للانفصاليين الذين يقاتلون في شرق البلاد.

المزيد من جرائم حرب
الأكثر قراءة