ماليزيا تسترجع مواطنيها وتسلم جثة نام لكوريا الشمالية

A van believed to be carrying the body of Kim Jong Nam, leaves the Kuala Lumpur Hospital in Kuala Lumpur, Malaysia, in this photo taken by Kyodo March 30, 2017. Mandatory credit Kyodo/via REUTERS ATTENTION EDITORS - THIS IMAGE HAS BEEN SUPPLIED BY A THIRD PARTY. FOR EDITORIAL USE ONLY. NOT FOR SALE FOR MARKETING OR ADVERTISING CAMPAIGNS. MANDATORY CREDIT. JAPAN OUT. NO COMMERCIAL OR EDITORIAL SALES IN JAPAN.
صورة الحافلة الصغيرة التي يعتقد بأنها نقلت جثمان الأخ غير الشقيق لزعيم كوريا الشمالية في كوالالمبور (رويترز)

أعلن رئيس الوزراء الماليزي نجيب عبد الرزاق إعادة جثمان كيم جونغ نام -الأخ غير الشقيق للزعيم الكوري الشمالي– الذي اغتيل في مطار كوالالمبور في فبراير/شباط الماضي إلى كوريا الشمالية.

وفي المقابل، سمحت بيونغ يانغ لأعضاء البعثة الدبلوماسية الماليزية بالعودة إلى بلادهم، ورفعت الحكومة الماليزية الحظر الذي كان مفروضا على رعايا كوريا الشمالية منذ أن تبادل البلدان طرد السفراء ومنع الرعايا من السفر إثر أزمة قضية اغتيال نام.

وقال عبد الرزاق اليوم الخميس في بيان -لم يرد فيه ذكر صريح للقتيل الكوري الشمالي- "بالإضافة لذلك، بعد اكتمال تشريح جثة المتوفى ووصول خطاب من أسرته أقر الطبيب الشرعي تسليم الجثة".

وبحسب بيان رئيس الوزراء الماليزي، سمحت بيونغ يانغ لتسعة ماليزيين كانت قد منعتهم من مغادرة كوريا الشمالية أثناء الخلاف بين البلدين بالعودة إلى بلادهم، على أن يصلوا إلى كوالالمبور في وقت مبكر صباح الجمعة، وأضاف أن الكوريين الشماليين الموجودين في ماليزيا يستطيعون أيضا العودة إلى بلادهم.

وخلص عبد الرزاق إلى القول إن "هذه القضية أثرت فيَّ تأثيرا عميقا، ولقد عملنا بنشاط وبعيدا عن الأضواء للتوصل إلى هذه الخاتمة السعيدة، وتجاوزنا عددا كبيرا من التحديات حتى يتمكن مواطنونا الماليزيون من العودة".

وأكد البيان الماليزي أن التحقيقات بشأن مقتل كيم جونغ نام ستستمر حتى تحقيق العدالة وحفظ سلامة وسيادة الأراضي الماليزية.

‪كيم جونغ نام أثار مقتله في مطار كوالالمبور أزمة دبلوماسية بين ماليزيا وكوريا الشمالية‬ (رويترز)‪كيم جونغ نام أثار مقتله في مطار كوالالمبور أزمة دبلوماسية بين ماليزيا وكوريا الشمالية‬ (رويترز)

نقل الجثمان
وكانت صحيفة نيو ستريتس تايمز قالت إن حافلة صغيرة شوهدت تعبر قسم الشحن في مطار كوالالمبور بعد ظهر اليوم يعتقد بأنها تقل جثمان نام.

وأضافت الصحيفة أن الجثمان سينقل إلى العاصمة الصينية بكين على رحلة للخطوط الجوية الماليزية الساعة السادسة مساء بتوقيت ماليزيا المحلي، وشوهدت الحافلة ذاتها تغادر معهد الطب الشرعي في كوالالمبور في وقت سابق اليوم.

من جهته، وصف رئيس الوزراء الماليزي -الذي يبدأ زيارة للهند اليوم تستغرق خمسة أيام- المحادثات بين بلاده وكوريا الشمالية بأنها حساسة للغاية، ودعا عبد الرزاق إلى التحلي بالصبر وانتظار نتائج التحقيقات في قضية مقتل نام.

وقتل كيم جونغ نام -الأخ غير الشقيق المنفي للزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون– الذي وجه انتقادات حادة إلى نظام بيونغ يانغ، عندما مسحت امرأتان وجهه بغاز الأعصاب السام (في إكس) في 13 فبراير/شباط الماضي بمطار كوالالمبور الدولي، وفق ما تقوله الشرطة.  

وسارعت سيول إلى اتهام بيونغ يانغ بتنسيق الاغتيال الذي يرقى إلى مستوى رواية تجسس. ومنذ ذلك الحين، ازدادت حدة التوتر بين كوريا الشمالية وماليزيا، وردت بيونغ يانغ الاتهامات وما توصل إليه التحقيق، مطالبة بالجثة، دون أن تؤكد هوية الضحية.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

المزيد من أزمات
الأكثر قراءة