البابا يدعو لحماية المدنيين في غرب الموصل

البابا عبّر عن الألم العميق لضحايا النزاع الدموي في العراق (رويترز-أرشيف)
البابا عبّر عن الألم العميق لضحايا النزاع الدموي في العراق (رويترز-أرشيف)

وجّه البابا فرانشسكو أمس الأربعاء نداء "لحماية المدنيين" في الأحياء الغربية لمدينة الموصل حيث تدور حاليا معارك دامية بين تنظيم الدولة الإسلامية والقوات العراقية، في حين قال أسامة النجيفي نائب رئيس الجمهورية العراقية إنه غير موافق على تغيير قواعد الاشتباك بشكل يسبب خسائر فادحة في أرواح المدنيين في الموصل.

وقال الحبر الأعظم خلال اللقاء العام في ساحة القديس بطرس "أفكاري مع المدنيين العالقين في الأحياء الغربية من الموصل والنازحين بسبب الحرب والذين أشعر بأنني متحد معهم في المعاناة وعبر الصلاة والتقارب الروحي".

وعبّر البابا عن الألم العميق لضحايا النزاع الدموي في العراق، مكررا النداء للجميع للعمل مع كل القوى لحماية المدنيين و"هو واجب ضروري ومُلحّ"، حسب تأكيده.

وفي سياق متصل قال، النجيفي في بيان بعد لقائه ممثل الأمين العام للأمم المتحدة في العراق يان كوبيتش إن حماية أرواح المواطنين مع استمرار المعركة ضد تنظيم الدولة هدف أعلى لا ينبغي التساهل فيه أو تجاوزه بأي شكل من الأشكال.

وأضاف النجيفي أن رئيس الوزراء حيدر العبادي دعا مواطني الموصل للبقاء في منازلهم وأنهم سيكونون في مأمن، لكن الذي حصل أنه تم استخدام راجمات الصواريخ والمدفعية من فصائل من القوات الأمنية والشرطة الاتحادية، مما ألحق أضرارا فادحة بأحياء كاملة، فضلا عن مئات الجثث لمواطنين أبرياء ما زالت تحت الأنقاض.

‪(غيتي)‬ فارون من الحرب الدائرة في غرب مدينة الموصل بسبب المعارك

حرب وضحايا
ويوم أمس دعت الأمم المتحدة ومنظمة العفو الدولية (أمنستي) لتعزيز حماية المدنيين في الموصل، بعد مقتل مئات منهم منذ بدء عملية استعادة غرب الموصل من تنظيم الدولة الشهر الماضي.

وأعلن بيان للمفوضية العليا لحقوق الإنسان في الأمم المتحدة أن "معلومات تحقق منها مكتب حقوق الإنسان وبعثة تقديم المساعدة إلى العراق التابعين للأمم المتحدة أفادت بمقتل 307 مدنيين على الأقل وإصابة 273 آخرين في غرب الموصل بين 17 فبراير/شباط و22 مارس/آذار".

من جهته قال المرصد العراقي لحقوق الإنسان إن 3864 مدنيا قتلوا وأصيب أكثر من 22 ألفا في الفترة بين 19 فبراير/شباط و20 مارس/آذار الجاري جراء العمليات العسكرية وممارسات تنظيم الدولة.

كما ذكر المرصد أنه تم تدمير أكثر من عشرة آلاف وحدة سكنية خلال شهر من عمليات تحرير الجانب الغربي من الموصل.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

قتل وجرح عشرات المدنيين في قصف القوات العراقية لليوم الثالث أحياء بالمدينة القديمة ومحيطها غربي الموصل. ويستمر القصف المكثف بينما يواجه مئات الآلاف من السكان المحاصرين أوضاعا إنسانية مروعة.

28/3/2017
المزيد من أمن وطني وإقليمي
الأكثر قراءة